“الركاب احترقوا”.. حادث حافلة “مأساوي” يحصد أرواح 45 شخصا في بلغاريا

عروبة الإخباري – لقي 45 شخصا على الأقل حتفهم، ليل الاثنين الثلاثاء، بحادث حافلة في بلغاريا، كانت تقل مواطنين من مقدونيا الشمالية، كما أعلنت السلطات في صوفيا.

وقال المفوض نيكولاي نيكولوف، المسؤول عن إدارة الكوارث في بلغاريا، في تصريح بثه التلفزيون الرسمي “بي أن تي”، إن الحادث وقع في طريق سريع على بعد 40 كيلومترا جنوب العاصمة صوفيا.

وأضاف أنه تم إنقاذ سبعة ركاب، ونقلوا إلى أحد مستشفيات العاصمة. ولم تتضح أسباب الحادث ولا ملابساته.

وذكرت قناة “بي تي في” التلفزيونية أن 12 طفلا كانوا في الحافلة، التي كانت متجهة من إسطنبول إلى سكوبيي.

وقال رئيس وزراء مقدونيا الشمالية، زوران زاييف، في تصريح لمحطة “نوفا” التلفزيونية، “هذه مأساة. نحن لا نعلم ما إذا كان كل الضحايا من مقدونيا الشمالية، ولكن هذا ما نفترضه لأن الحافلة مسجلة هنا”.

ونقلت وكالة رويترز عن مسؤولين قولهم إن الركاب لقوا حتفهم “بعد اشتعال النيران بالحافلة”.

وقال عاملون بمستشفى في العاصمة صوفيا، إنه تم نقل سبعة أشخاص إلى المستشفى، وإن حالتهم مستقرة.

وقال مسؤولون بلغاريون إن سبب الحادث غير معروف، لكن يبدو أن الحافلة اصطدمت بحاجز على الطريق السريع، قبل أو بعد اشتعال النيران فيها.

ونعى رئيس الوزراء البلغاري المؤقت ستيفان يانيف الضحايا، وقال للصحفيين “هذه مأساة أليمة”.

وقال وزير الداخلية بويكو راشكوف “احترق الركاب حتى تحولوا إلى رماد… المشهد مروع مروع. لم أر شيئا كهذا من قبل”.

وقال رئيس جهاز التحقيقات البلغاري بوريسلاف سارافوف “حدوث خطأ بشري من السائق أو وجود عيب فني هما السببان المبدئيان وراء الحادث”.

ووقع الحادث على طريق سريع على بعد حوالي 45 كيلومترا من صوفيا في حوالي الساعة الثانية صباحا بالتوقيت المحلي، وفقا لرويترز.

شاهد أيضاً

“حان وقت الاستقالة”.. قرداحي يتحدث عن “قراره الصحيح في التوقيت الصحيح”

عروبة الإخباري – لا تزال تداعيات إعلان وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي نيته الاستقالة، في …

%d مدونون معجبون بهذه: