محكمة إسرائيلية تقضي بسجن إسبانية بتهمة تمويل مؤسسة فلسطينية

عروبة الإخباري – أصدرت محكمة عسكرية إسرائيلية، الأربعاء، حكما بسجن الإسبانية خوانا رشماوي (63 عاما) بالسجن 13 شهرا بعدما أدانتها بالتمويل غير القانوني لمؤسسة فلسطينية غير حكومية من بين ست منظمات صنفها الاحتلال “تنظيمات إرهابية”.

وعملت خوانا رشماوي في المنظمة الفلسطينية غير الحكومية “لجان العمل الصحي” التي حظرها الاحتلال في الضفة الغربية في عام 2020.

وقال محامي رشماوي “أفيغدور فيلدمان” لوكالة الأنباء الفرنسية إن “المحكمة العسكرية الإسرائيلية أيدت الحكم الذي طلبه المدعون كجزء من اتفاق الإقرار بالذنب الأسبوع الماضي وحكمت عليها بالسجن 13 شهرا وغرامة 50 ألف شاقل (16 ألف دولار)”.

وكان جيش الاحتلال قد زعم في وقت سابق بأن رشماوي اعترفت بدورها في “جمع أموال للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين”.

لكن المحامي فيلدمان نفى ذلك، وقال للصحافيين إن “المتهمة لم تجمع أموالا للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بل كانت تعمل مع المنظمة الصحية وجلبت الأموال لها ولم تكن لديها فكرة عن نقل الأموال إلى الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين”.

ويأتي الحكم على رشماوي بعد أسابيع من تصنيف الحكومة الإسرائيلية ست منظمات غير حكومية فلسطينية على أنها مجموعات إرهابية وذلك بسبب صلاتها المفترضة بالجبهة الشعبية لتحرير فلسطين.

شاهد أيضاً

بلجيكا.. المياه والغاز المسيل لتفريق احتجاجات ضد قيود كورونا

عروبة الإخباري – استخدمت الشرطة البلجيكية خراطيم المياه والغاز المسيل للدموع، الأحد، لتفريق المتظاهرين أثناء …

%d مدونون معجبون بهذه: