“اكستنسيا” ..الأولى في إدارة مراكز الاتصال..

عروبة الإخباري- كتب سلطان الحطاب  
لم يذهب المهندس محمد صقر الى البيت ليستمتع بالتقاعد بعد سنوات من العمل الناجح والصعب ، فقد عمل في ميدان الاتصالات طويلا مع عديد من الشركات الاجنبية والعربية و في العديد من العواصم والدول الاجنبية قبل ان يصبح الرئيس التنفيذي لأكبر شركة اتصالات في الاردن زين (فاست لينك) سابقا، وحين تقاعد منها أخذ موقعه في العمل العام ليكون رئيس مجلس مفوضي منطقة العقبه الاقتصادية الخاصة لسنوات عرفت بالجدية في العمل والحرص على المال العام وانفاذ القانون والحرص عليه، وما يزال الكثيرون يذكرون السنوات التي تولى فيها صقر العمل في العقبة ليشيروا الى الكثير من الايجابيات في زيادة الاستثمارات و في توطيد اركان المنطقة الخاصة وتطوير “شركة تطوير العقبة” والتعاون مع مختلف السلطات والجهات الموجودة في العقبة..
و بإنهاء عمله لم يذهب الى البيت مرة اخرى رغم الظروف الصعبة التي عاشها، ولكنه اقام مشروعه الخاص في مجال الاتصالات، وبقي حريصا على المشاركة العامة وقد اختير ليكون عضوا في اللجنة الملكية لتحديث المنظومة السياسية، وكان له اسوة الاعضاء مشاركة لافتة..
في “اكستنسيا” الشركة التي أسسها محمد صقر ويعمل في قيادة ادارتها ، ما زال لها دور ريادي في خدمات ادارة مراكز الاتصال، وما زالت تحافظ على دورها في خدمات الاسناد بتفوق، لقد عملت ادارة “اكستنسيا” بفاعلية ليكون الاردن مركزا قياديا لهذا النوع من الخدمات والمساعدة في وضع حجر الاساس لاستدامة النمو في قطاع الاتصالات..
الشركة تشغل خمس مراكز في المنطقة وخارج الاردن والمملكة العربية السعودية، وتوظف اكثر من 1500 موظف، كما تتعاون مع صندوق التشغيل والتدريب والتعليم المهني والتقني، بدعم مشروع توظيف مئات الاردنيين الذين يقدمون خدماتهم المميزة وعلى مستوى مايقدم في العالم ..
إم عمل “اكستنسيا” في العديد من الدول مكنها من تنويع خدمتها لتصل الى عديد من الشركات العاملة في مجالات الانشطة التجارية مثل صناعة الطيران والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتجارة الالكترونية والشحن..
ولذا كان النجاح والتفوق وتحقيق التقدم لهذه الجهات التي تعمل اكستنسيا على خدمتها ابرز اهدافها.. وفي خضم تشغيلها الواسع للشباب والشابات وضعت الشركة معايير جديدة في اختيار المواهب المدربة على اعلى المستويات وفق افضل المعايير الدولية..
وانطلاقا من رسالتها وما ظلت تحرص عليه من اتقان وتفوق وتشغيل التزمت “اكستنسيا” بالمعايير العالمية وجعلتها برنامجاً لها، ودستوراً لا تتخطاه، وذلك لضمان تقديم خدمات ذات جودة عالية وعالمية بنفس مستوى ما تقدمه اهم واشهر الشركات العالمية في هذا المجال، ولذا حصدت العديد من الجوائز وشهادات التقدير و حصلت على الاعتمادية الدولية و نظام ادارة الجودة) iso/9001 ) بعد ان طورت انظمتها واجراءاتها لتندرج في معايير الشركة العالمية النرويجية(DNV)، وقد كان من جملة الخدمات المميزة المقدمة ايضا خدمة المطالبة الطبية المدعومة فكانت الشركة الاولى..

?????????????????????????????????????????????????????????

شاهد أيضاً

الفوسفات.. مرحلة التعافي تطلبت الرقابة!!

عروبة الإخباري- كتب سلطان الحطاب     لم يكن سهلاً ان تعود شركة الفوسفات لتقف على …

%d مدونون معجبون بهذه: