الاحتلال يخطر بإزالة طريق زراعية ويغلق مدخل بلدة نعلين

عروبة الإخباري – أخطرت السلطات الإسرائيلية، الثلاثاء، بإزالة طريق زراعية شمالي الضفة الغربية المحتلة، فيما أغلق الجيش مدخل بلدة نعلين غربي محافظة رام الله.
وقال رئيس مجلس قروي عاطوف والرأس الأحمر عبد الله بشارات، إن “الاحتلال أخطر بإزالة طريق زراعية بدأ العمل لشقها بداية العام الحالي شرق عاطوف جنوب مدينة طوباس في المنطقة المصنفة (ج)”.
وأوضح بشارات، أن “الاحتلال سبق وأخطر بوقف العمل بالطريق قبل شهر، وعاد الثلاثاء وأخطر بإزالتها خلال مهلة أسبوعين، وإلا فإن جرافاته ستقوم بذلك”.
ولفت بشارات إلى أن الطريق “تم رصفها بالكامل ويبلغ طولها 3200 مترا لخدمة مئات الدونمات، وعشرات المزارعين في المنطقة”.‎
وتبرر إسرائيل منع شق الطرق وهدم المباني والبنية التحتية، بدعوى أنها أنشئت دون ترخيص، ولكن الفلسطينيين والمؤسسات الدولية والأمم المتحدة يقولون إن إسرائيل نادرا ما توافق على طلبات الترخيص في المناطق المصنفة “ج” التي تشكل 60 بالمئة من مساحة الضفة الغربية.
وصنفت اتفاقية أوسلو (1995) بين منظمة التحرير الفلسطينية وإسرائيل، أراضي الضفة إلى ثلاثة مناطق: “أ” تخضع لسيطرة فلسطينية كاملة، و “ب” تخضع لسيطرة أمنية إسرائيلية ومدنية وإدارية فلسطينية، و “ج” تخضع لسيطرة مدنية وإدارية وأمنية إسرائيلية.
وفي سياق متصل قال رئيس بلدية نعلين عماد الخواجا للأناضول إن الجيش الإسرائيلي، أغلق مدخل البلدة الرئيس غربي محافظة رام الله وسط الضفة الغربية.
وأضاف أن المدخل ” أغلق بواسطة بوابة حديدة كان الجيش أقامها سابقا في المكان ليتحكم بإغلاق البلدة في أي وقت يشاء”.
ويوجد بالضفة الغربية أكثر من 700 عائق دائم (حواجز أو بوابات أو سواتر ترابية)، تقيد عبرها قوات الاحتلال حركة المركبات والمشاة الفلسطينيين، وفق تقرير أصدره مكتب الشؤون الإنسانية الأممي “أوتشا” عام 2018.

شاهد أيضاً

الرئيس عباس في ذكرى استشهاد ممدوح صيدم وأبو علي إياد يؤكد الوفاء للشهداء ومناضلي شعبنا

عروبة الإخباري – أكد رئيس دولة فلسطين محمود عباس، الوفاء للشهداء ومناضلي الشعب الفلسطيني وتضحياتهم. …

%d مدونون معجبون بهذه: