استشهاد شاب فلسطيني برصاص الاحتلال جنوب نابلس

عروبة الإخباري – استشهد شاب فلسطيني، الجمعة، برصاص الجيش الإسرائيلي خلال مواجهات في بلدة “بيتا” جنوب نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة.
وقالت وزارة الصحة الفلسطينية في بيان مقتضب، إن الشهيد أصيب برصاصة أعلى الظهر واستقرت في صدره.
ووفق بيان لجمعية الهلال الأحمر (غير حكومية)، أصيب 22 فلسطينيا في بلدة “بيتا”، بينهم إصابتان بالرصاص الحي، والبقية بالرصاص المطاطي والغاز المسيل للدموع.
وأفاد مراسل وكالة الأناضول، أن جيش الاحتلال استخدم الرصاص الحي والمطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع، لتفريق مسيرة خرجت عقب صلاة الجمعة، في بيتا احتجاجاً على إقامة بؤرة استيطانية على قمة جبل صبيح من أراضي البلدة.
كما اندلعت مواجهات في بلدة بيت دجن (شرقي نابلس)، وكفر قدوم شرقي قلقيلية (شمال)، ووسط مدينة الخليل (جنوب)، أسفرت أيضا عن وقوع عشرات الإصابات بالاختناق، بحسب شهود عيان.
وتشير تقديرات إسرائيلية وفلسطينية، إلى وجود نحو 650 ألف مستوطن في مستوطنات الضفة الغربية والقدس المحتلة، يسكنون في 164 مستوطنة، و116 بؤرة استيطانية.
ويعتبر القانون الدولي الضفة الغربية والقدس الشرقية أراضيَ محتلة، ويعتبر جميع أنشطة بناء المستوطنات اليهودية هناك غير قانونية.

شاهد أيضاً

3 شهداء وإصابة حرجة برصاص الاحتلال الإسرائيلي في جنين

عروبة الإخباري – استشهد، فجر الخميس، 3 فلسطينيين بينهم أسير محرر، وإصيب آخر بجروح حرجة، …

%d مدونون معجبون بهذه: