هازارد يسجل بالصدفة ويمنح الريال نقطة أمام إشبيلية

عروبة الإخباري – أحرز إيدين هازارد هدفا بالصدفة، ليمنح ريال مدريد تعادلا ثمينًا مع إشبيلية، بنتيجة (2-2) في مباراة درامية، جرت بمعقل الميرنجي “ألفريدو دي ستيفانو”، مساء اليوم الأحد، في إطار منافسات الجولة 35 من الليجا.

سجل لإشبيلية فرناندو ريجس في الدقيقة 22، وإيفان راكيتيتش من ركلة جزاء في الدقيقة 77، بينما أحرز لريال مدريد أسينسيو في الدقيقة 67، وهازارد في الدقيقة (90+5).

بهذا التعادل رفع ريال مدريد رصيده إلى 75 نقطة في المركز الثاني متفوقا بفارق المواجهات المباشرة عن برشلونة الثالث، وأضاف إشبيلية النقطة 71 لرصيده، في المركز الرابع.

بدأت المباراة بضغط من لاعبي إشبيلية، مع تراجع للاعبي ريال مدريد لغلق المساحات أمام الأندلسيين.

وسجل كريم بنزيما هدف التقدم لريال مدريد في الدقيقة 13، من كرة رأسية أسفل يمين الحارس ياسين بونو، لكن حكم المباراة ألغاه بداعي التسلل على أودريوزولا صانع الهدف.

ونجح فيرناندو ريجس في تسجيل الهدف الأول لإشبيلية في الدقيقة 22، فمن ركلة حرة غير مباشرة وصلت كرة عرضية داخل المنطقة، هيأها راكيتيتش بالرأس لفيرناندو، الذي راوغ كاسيميرو قبل أن يُسدد أسفل يمين كورتوا حارس ريال مدريد.

وسدد كاسيميرو لاعب ريال مدريد، كرة مباغتة على حدود منطقة الجزاء، تصدى لها الحارس ياسين بونو بسهولة في الدقيقة 25.

واستمرت محاولات ريال مدريد لإدراك التعادل، بتسديدة ضعيفة من فينيسيوس جونيور مهاجم الفريق، تصدى لها الحارس ياسين بونو بسهولة.

وتصدى ياسين بونو لتسديدة من كريم بنزيما داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 31، وحولها إلى الركنية.

وأرسل كاسيميرو لاعب خط وسط ريال مدريد، تصويبة قوي من خارج المنطقة، مرت بجانب القائم الأيمن للحارس ياسين بونو في الدقيقة 41.

واحتسب حكم المباراة ركلة حرة غير مباشرة لإشبيلية في الدقيقة 44، نفذها بابو جوميز داخل المنطقة، ووصلت إلى كوندي الذي سدد بالرأس بين يدي تيبو كورتوا حارس الميرنجي.

وانتهى الشوط الأول بتقدم إشبيلية بهدف دون رد.

ومع بداية الشوط الثاني كاد أكونيا أن يُضيف الهدف الثاني لإشبيلية في الدقيقة 46، إذا انطلق على الطرف الأيسر وراوغ الدفاع وسدد كرة أرضية مرت بجانب القائم الأيسر لكورتوا.

وتصدى ياسين بونو ببراعة لتسديدة من لوكا مودريتش لاعب خط وسط ريال مدريد، من خارج المنطقة، وحولها إلى الركنية في الدقيقة 52.

وسدد ناتشو لاعب ريال مدريد، كرة قوية من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 59، لكنها مرت أعلى مرمى بونو.

وأهدر فينيسيوس جونيور فرصة تسجيل هدف التعادل لريال مدريد في الدقيقة 65، حيث أرسل مودريتش كرة في عمق منطقة الجزاء لكروس الذي مرر للشاب البرازيلي كرة حريرية، سددها الأخير برعونة لتصطدم بالقائم الأيمن.

ونجح البديل ماركو أسينسيو في تسجيل هدف التعادل لريال مدريد في الدقيقة 67، إذ تلقى تمريرة من توني كروس داخل المنطقة، ومن لمسة واحدة سدد في الزاوية الضيقة.

وسدد فيدي فالفيردي كرة من داخل منطقة الجزاء، في الدقيق 73، تصدى لها بونو ببراعة.

وانطلق كريم بنزيما مهاجم ريال مدريد، لينفرد بالحارس ياسين بونو الذي عرقله داخل المنطقة، وطالب لاعبو ريال مدريد باحتساب ركلة جزاء.

إلا أن الحكم عاد لتقنية الفيديو التي أثبتت وجود لمسة يد على ميليتاو مدافع ريال مدريد في بداية الهجمة، واحتسب ركلة جزاء لصالح الأندلسيين.

وانبرى إيفان راكيتيتش نجم إشبيلية لتنفيذ ركلة الجزاء، وسدد أسفل يسار الحارس تيبو كورتوا في الدقيقة 78، ليمنح الهدف الثاني للأندلسيين.

واستمرت محاولات ريال مدريد من أجل تسجيل هدف التعادل، حتى نجح توني كروس في تصويب تسديدة قوية، اصطدمت بدون تعمد بقدم هازارد داخل المنطقة، لتغير وجهتها وتسكن شباك إشبيلية في الدقيقة 95.

وكاد كاسيميرو أن يقتنص الهدف الثالث القاتل، إلا أن تسديدته في الثواني الأخيرة مرت بجانب القائم الأيسر، ليحصد الميرنجي نقطة مهمة، ويستمر الصراع على لقب الليجا.

شاهد أيضاً

منتخب الأردن يجدد فوزه على نيبال

عروبة الإخباري – جدد منتخب الأردن الفوز على نيبال بثلاثية دون رد، مساء اليوم الإثنين …

%d مدونون معجبون بهذه: