باريس يُقصي بايرن ميونخ من دوري الأبطال رغم الخسارة في ميدانه

عروبة الإخباري – أقصى باريس سان جيرمان الفرنسي، ضيفه بايرن ميونخ الألماني من مسابقة دوري أبطال أوروبا، رغم الخسارة في ميدانه، بملعب بارك دي برانس، مساء اليوم الثلاثاء، بهدف دون رد.
وطرد الفريق الباريسي حامل اللقب من المسابقة مستفيداً من فوزه في مباراة الذهاب بملعب أليانز أرينا قبل أسبوع، بثلاثة أهداف مقابل هدفين.
الفريق الباريسي سنحت له الفرصة للتقدم في الشوط الأول في أكثر من مناسبة، لكن الألماني مانويل نوير تصدى لأكثر من فرصة هدف محقق أبرزها من نيمار دا سيلفا وكيليان مبابي.
وبعد مرور نصف ساعة، تصدت العارضة لتسديدة رائعة من نيمار، قبل أن يهدر البرازيلي فرصة التقدم من جديد في ظرف دقيقتين فقط، بتصويبة على القائم الأيسر لنوير.
وبعد دقيقة واحدة فقط من تصدي القائم لكرة نيمار، تمكن الفريق البافاري من تسجيل هدف التقدم عن طريق لاعبه إيريك ماكسيم تشوبو موتينج في الدقيقة 40 بضربة رأسية إثر متابعته للكرة العائدة من الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس.
وعقب الاستراحة حاول كلا الفريقين الوصول لشباك الآخر، ليفشل البايرن في تسجيل الثاني، ويهدر باريس فرصة تسجيل التعادل في أكثر من مناسبة، لتنتهي المباراة بفوز بايرن بهدف دون رد، ويودع المسابقة بسبب قاعدة احتساب الهدف خارج القواعد بهدفين، بعدما استقبل هدفين في ميدانه.
ومن المنتظر أن يلعب باريس مع الفائز من مجموع مباراتي مانشستر سيتي الإنجليزي وبوروسيا دورتموند الألماني، في دور الأربعة من المسابقة.

تشيلسي يخسر من بورتو ويصعد لنصف نهائي دوري أبطال أوروبا
انتهت مواجهة تشيلسي وبورتو بخسارة الفريق الإنجليزي على أرضه بهدف مقابل لا شيء، في المباراة التي جمعت بينهما في إياب الدور ربع النهائي لدوري أبطال أوروبا ليتأهل البلوز للدور نصف النهائي.

الوصول إلى قبل النهائي بالنسبة للبلوز جاء من خلال الاستفادة من الفوز الذي حققه الفريق ذهابًا قبل أسبوع على أرض بورتو بهدفين مقابل لا شيء، ليفوز في مجموع المباراتين رغم خسارته إيابًا.

تأهل تشيلسي لنصف نهائي دوري أبطال أوروبا يأتي لأول مرة منذ 2014، حين وصل البلوز لقبل النهائي تحت قيادة جوزيه مورينيو وخرجوا أمام أتلتيكو مدريد الذي خسر النهائي من ريال مدريد حينها.
المباراة استضافها تشيلسي على ملعبه ستفامفورد بريدج بالعاصمة الإنجليزية لندن، ولم تكن بالمستوى الفني المنتظر، وأداء جعل المشاهدين يتساءلون أهي مباراة في دوري أبطال أوروبا أم مواجهة ودية؟.
الـ 45 دقيقة الأولى انقضت دون أن يسدد أي من الفريقين أي تسديدة على المرمى، في شوط كان أشبه بالمباريات الودية بالفعل، ودون ندية تذكر نظرًا إلى حساسية المباراة والبطولة التي تقام فيها.
الشوط الثاني سار على نفس النهج، وانقضت الدقائق التسعين دون أهداف، ولكن بورتو كان له رأي آخر في الوقت المحتسب بدلًا من الضائع بتسجيل هدف المباراة الوحيد والذي لم يغير شيئًا.
الهدف جاء في الدقيقة الرابعة والتسعين عبر مهدي تاريمي، والذي انتهت عليه المباراة، ليودع بورتو المسابقة ويعبر تشيلسي إلى الدور نصف النهائي محققًا الأهم من اللقاء.

شاهد أيضاً

أولمبياد طوكيو.. مباراة تجمع السعودية مع البرازيل

عروبة الإخباري – سيكون المنتخب السعودي لكرة القدم، على موعد لمصالحة جماهيره، بتقديم عرض مشرف …

%d مدونون معجبون بهذه: