الحوثي يعلق على إعلان الولايات المتحدة إيقاف الدعم العسكري للحرب في اليمن

عروبة الإخباري – علّق القيادي في جماعة “أنصار الله” (الحوثيين)، محمد على الحوثي،  الخميس، على إعلان الولايات المتحدة إيقاف دعمها العسكري للحرب في اليمن.

 وقال محمد الحوثي وهو عضو المجلس السياسي الأعلى المشكل من جماعة “أنصار الله” في صنعاء، عبر حسابه على “تويتر”: “أي تحرك لا يحقق نتائج على الأرض بإنهاء الحصار وإيقاف العدوان (في إشارة إلى عمليات التحالف العربي) نعتبره شكليا ولا يلتفت إليه”.

وأضاف: “لسنا ممن تخدعه التصريحات كيف ما كانت”.

وفي وقت سابق من اليوم، أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن، إيقاف كل الدعم العسكري الأمريكي في الحرب باليمن، مؤكدا أنه يجب وضع حد للحرب، متعهدا في الوقت نفسه بالعمل مع السعودية للدفاع عن سيادتها.

كما أعلن بايدن تعيين الدبلوماسي تيموثي ليندركينغ مبعوثا أمريكيا إلى اليمن.

 

نائب وزير الدفاع السعودي يوجه رسالة لبايدن بعد قراره بشأن اليمن 

علق نائب وزير الدفاع السعودي خالد بن سلمان على قرار الرئيس الأمريكي جو بايدن بوقف الدعم للعمليات العسكرية في اليمن، موجها له رسالة بشأن التحديات التي تواجه واشنطن والمملكة في المنطقة.

وقال خالد بن سلمان في تغريدة على حسابه في “تويتر”، مساء الخميس: “تؤكد المملكة استمرار دعمها للجهود الدبلوماسية للتوصل لحل سياسي شامل في اليمن وفق المرجعيات الثلاث ودعمها للشرعية اليمنية سياسيا وعسكريا في مواجهة المليشيات الحوثية المدعومة من إيران في كل الجبهات وبكل حزم”.

ثم أضاف نائب وزير الدفاع السعودي في تغريدات أخرى باللغة الإنجليزية: “تفخر المملكة بكونها الداعم الأول لليمن من خلال المساعدات الإنسانية وغيرها، وسنواصل العمل مع حلفائنا من أجل تخفيف الوضع الإنساني، وتنفيذ تسوية سياسية مستدامة”.

وأوضح أنه “حتى قبل أن يطيح مسلحو الحوثي المدعومون من إيران بالحكومة اليمنية في عام 2014، لم تدخر المملكة أي جهد في إيجاد حل سياسي مستدام للصراع، بما في ذلك مبادرة مجلس التعاون الخليجي ومحادثات الكويت والعديد من محادثات السلام الأخرى التي توسطت فيها الأمم المتحدة”.

وتابع قائلا: “نرحب بالتزام الرئيس بايدن المعلن بالعمل مع الأصدقاء والحلفاء لحل النزاعات، والتعامل مع الهجمات من إيران ووكلائها في المنطقة”.

ويشهد اليمن نزاعا مسلحا بين القوات الحكومية بقيادة الرئيس عبد ربه منصور هادي وجماعة “أنصار الله” منذ عام 2014.

وتقود السعودية، منذ الـ26 من مارس/ آذار 2015، تحالفا عسكريا من دول عربية وإسلامية، دعما للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، في سعيها لاستعادة العاصمة صنعاء ومناطق واسعة في اليمن، سيطرت عليها جماعة “أنصار الله” أواخر عام 2014.

شاهد أيضاً

ميركل تودع المسرح السياسي

عروبة الإخباري – تنطلق في 26 سبتمبر الانتخابات البرلمانية الألمانية دون مشاركة أنغيلا ميركل التي …

%d مدونون معجبون بهذه: