أول حفل زفاف يهودي رسمي بالإمارات.. تل أبيب تنشر فيديو له وتحتفي بالمناسبة (فيديو)

عروبة الإخباري – نشر حساب “إسرائيل بالعربية” على موقع تويتر، الثلاثاء 1 ديسمبر/كانون الأول 2020، مقطع فيديو لأول حفل زفاف يهودي رسمي يُقام في الإمارات، وذلك عقب اتفاق تطبيع العلاقات بين أبوظبي وتل أبيب.

الحساب علّق على الفيديو قائلاً: “أول حفل زفاف يهودي رسمي يقام الآن في الإمارات. الله يديم الأفراح أجمعين”، وأرفقه بوضع العلمين الإسرائيلي والإماراتي بجانب بعضهما.

يظهر في الفيديو عدد من الأشخاص الذين كانوا يؤدون رقصاتهم الخاصة على أنغام الموسيقى، كما ظهر في الفيديو رجل يرتدي الزي الإماراتي.

يأتي ذلك بعد بدء الإمارات باستقبال الإسرائيليين على أراضيها ضمن اتفاقيات مع تل أبيب تم التوصل إليها بموجب تطبيع العلاقات بين الجانبين.

مجلس الوزراء الإماراتي كان قد صادق بداية نوفمبر/تشرين الثاني 2020 على اتفاقية مع إسرائيل بشأن الإعفاء المتبادل لمواطني البلدين من متطلبات تأشيرة الدخول.

ووصلت أول رحلة لشركة “فلاي دبي” الجوية إلى تل أبيب يوم 26 نوفمبر/تشرين الثاني 2020، وكان في استقبالها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الذي قال إنه يتوقع توسع دائرة التطبيع العربي مع إسرائيل، وإن بلاده ستشهد خلال الأشهر القادمة المزيد من الدول التي تنضم إلى التطبيع.

خلال استقباله سياحاً إماراتيين قال نتنياهو: “إنها لحظة تاريخية، لأننا نرحب اليوم بأول طائرة تجارية قادمة من الإمارات، وستكون هناك العشرات من الرحلات الجوية التي ستصل من الإمارات والبحرين أسبوعياً”.

إلا أنه وبالتزامن مع استقبال الإمارات لإسرائيل، قررت أبوظبي إيقاف منح التأشيرة لمواطني 13 دولة، معظمها دول ذات أغلبية مسلمة، منها إيران، وسوريا، والصومال، والجزائر، وتونس، والجزائر، وأثار القرار انتقادات من عرب على شبكات التواصل الاجتماعي.

ومنذ إعلان تطبيع العلاقات بين إسرائيل والإمارات قبل نحو شهر ونصف، تم توقيع عشرات الاتفاقيات بين شركات من الجانبين، وبعد أبوظبي لحقت البحرين بها ووقعت هي الأخرى اتفاقاً لتطبيع العلاقات مع إسرائيل.

أثارت الاتفاقيتان غضب الفلسطينيين الذين اعتبروهما “طعنة في الظهر وخيانة للقضية الفلسطينية”.

شاهد أيضاً

فيديو يوثق لحظة إطلاق الشرطة الأمريكية النار على فتاة من أصول إفريقية كانت تهم بطعن أخرى

عروبة الإخباري – أطلق شرطي أمريكي الرصاص على فتاة تبلغ من العمر 16 عاما من …

%d مدونون معجبون بهذه: