الرئيسية / عربي ودولي / تقرير حول ”’ تفاصيل الإغلاق الجزئي لإحتواء فيروس كورونا في المانيا .

تقرير حول ”’ تفاصيل الإغلاق الجزئي لإحتواء فيروس كورونا في المانيا .

عروبة الإخباري – سمية أبو عطايا- مراسلتنا في المانيا     

في ضوء الزيادة الهائلة في عدد الإصابات بفيروس كورونا’قررت الحكومة الإتحادية وحكومات الولايات فرض قيود صارمة على الحياة العامة والخاصة في المانيا.
يبدأ من يوم الثاني من نوفمبر الجاري وحتى نهاية الشهر .
أعلنت ذلك المستشارة أنجيلا ميركل (CDU)وعمدة برلين ميشائيل مولر وماركوس زودر رئيس وزراء بافاريا في مؤتمر صحفي مشترك مساء يوم أمس الأربعاء ‘بعد نقاش إمتد لساعات مع رؤساء وزراء الولايات الإتحادية الأخرى.
“يجب إغلاق الفنادق والمطاعم ودور السينما والمسارح يوم الأثنين المقبل ولا يسمح إلا لعدد قليل من الأشخاص بالإجتماع على إنفراد خلال هذا الوقت’أما بالنسبة للمدارس ومراكز الرعاية النهارية وكذلك متاجر التجزئة فتبقى مفتوحة .
وبررت ميركل الإجراءات بالقول إنه ينبغي تجنب حالة طوارئ صحية حيث حاليا يتضاعف عدد المرضى في العناية المركزة كل عشرة أيام تقريبا واضافت ”نحن بحاجة إلى جهد وطني آخر ‘جهد مؤقت ‘فيما قال ميخائيل مولر عمدة برلين ”انه يوم صعب ومرير” مضيفا أن القرارات المتعلقة بالإجراءات صعبة للغاية بالنسبة له.
وقالت ميركل إن 75% من الإتصالات التي أجراها الأشخاص الذين أصيبوا بفيروس كورونا’لم تعد قابلة للتتبع في الوقت الراهن ‘والهدف من هذه الإجراءات هو إعادة تتبع جهات الإتصال مرة أخرى وأيضا ينبغي زيادة السلطات الصحية ‘بدعم من الجيش الألماني وبعد أسبوعين سيتم التحقق من مدى النجاح التي حققته هذه الإجراءات.
القرارات بالتفصيل :
قيود الإتصال: يجب أن لا يسمح بالإجتماعات في الأماكن العامة إلا لأفراد أسرتك وأفراد اسرة أخرى فقط بحد أقصى عشرة أشخاص .
المدارس ورياض الأطفال
يجب أن تظل المدارس ورياض الأطفال مفتوحة على الرغم من الإرتفاع الحاد في أعداد المصابين بفيروس كورونا قال مولر سنبذل قصارى جهدنا لضمان بقاء المدارس ومراكز الرعاية النهارية مفتوحة .
البيع بالجملةوالتجزئة:
يجب أن يظل البيع بالجملة والتجزئة متاحا على أن لا يكون هناك أكثر من زبون لكل عشرة أمتار مربعة .
إغلاق المرافق الترفيهية .
سيتم إغلاق المسارح ودور الأوبرا ‘وقاعات الحفلات الموسيقية إعتبارا من الثاني من نوفمبر وحتى نهاية الشهر وتشمل أيضا المرافق الترفيهية والمعارض التجارية ودور السينما والمنتزهات الترفيهية كما وسيتم حظر أحواض السباحة والساونا والحمامات الحرارية ونوادي اللياقة البدنية وكذلك بيوت الدعارة والمرافق المماثلة اما الرياضات الفردية الركض لشخص واحد سيكون متاحا وأما الرياضات الإحترافية ككرة القدم ستكون متاحة في الشهر المقبل بدون جمهور .
المطاعم والمقاهي :
سيتم إغلاق المطاعم والحانات والنوادي والمراقص والمقاهي مؤقتا ‘في المقابل ستتلقى المطاعم تعويضات إتحادية.
الخدمات والسياحة :
سيتم إغلاق استوديوهات التجميل ومحال التدليك ومحال الوشم أما العلاج الطبيعي سيكون متاحا .
التجمعات والمعابد :
أعلنت أنجيلا ميركل ورئيس وزراء بافاريا ماركوس سودر انه لا ينبغي زيادة التشديد على الكنائس والمعابد والمساجد وينطبق الشئ نفسه على المظاهرات وأشار سودر أن حرية الدين والتجمع يحميها بشكل خاص الدستور الألماني .
حماية المرضى والمحتاجين للرعاية:
يجب أن تظل مؤسسات الرعاية الإجتماعية والشبابية والمؤسسات الإستشارية مفتوحة ‘ويجب توفير إختبارات كورونا بسرعة لدور رعاية المسنين ومرافقهم والمعاقين .
نداء لجعل العمل ممكنا في المنزل :
نظرا لإرتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا تحث الحكومة الإتحادية وحكومات الولايات والشركات على تمكين العمل من المنزل بقدر الإمكان كما أعلن مساء أمس الأربعاء أن الحكومة تخطط لمساعدات طارئة بمليارات اليورهات للشركات المتضررة من الإغلاق المؤقت لإحتواء فيروس كورونا’حيث ستتلقى الشركات والمؤسسات التي ستتأثر بالإجراءات دعما يصل إلى 75%من مبيعاتها هذا سينطبق على الشركات التي يصل عدد العاملين فيها إلى 50شخصا وستبلغ قيمة المساعدات نحو 10مليارات يورو .
شرحت المستشارة سياسة الحكومةالإتحادية بشأن فيروس كورونا للبرلمان اليوم الخميس ومن المقرر عقد مؤتمر صحفي هذا المساء لعرض القرارات التي تم التوصل إليها.

شاهد أيضاً

“ريما دوديـن” نائب مدير في البيـت الأبيـض

عروبة الإخباري _ كتب سلطان الحطاب      عين الرئيس الاميركي المنتخب “جو بايدن” الإثنين …

%d مدونون معجبون بهذه: