مقتل مفتي دمشق في انفجار استهدف سيارته في ريف العاصمة

عروبة الإخباري – قُتل مفتي دمشق وريفها محمد عدنان الأفيوني، مساء الخميس، إثر تفجير استهدف سيارته في ريف العاصمة السورية.

وكالة الأنباء السورية “سانا” ، أفادت بأن “وزارة الأوقاف السورية نعت الشيخ الأفيوني، الذي قُتل إثر استهداف سيارته في منطقة قدسيا بتفجير عبوة ناسفة”. ولم تذكر الوكالة مزيداً من التفاصيل عن التفجير، كما لم تعلن أي جهةٍ مسؤوليتها عنه حتى الساعة (20.10 ت.غ).

الأفيوني هو المشرف العام على مركز الشام الدولي الإسلامي لمواجهة التطرف، ومن المقربين من الرئيس السوري بشار الأسد.

ووُلد الأفيوني عام 1954، في العاصمة السورية دمشق، ودرس بالمعهد الشرعي للدعوة والإرشاد، كما درس في كلية الدعوة الإسلامية بدمشق وتخرج فيها، وتابع دراسته العليا في جامعة أم درمان بالسودان.

الشيخ الأفيوني تسلَّم مطلع العام 2013، مهامه مفتياً للعاصمة دمشق وريفها، .

شاهد أيضاً

روسيا.. ارتفاع عدد المعتقلين من أنصار “نافالني” إلى 3400

عروبة الإخباري – ارتفع عدد المعتقلين من مؤيدي المعارض الروسي، “أليكسي نافالني” على يد الشرطة …

%d مدونون معجبون بهذه: