الرئيسية / الخليج العربي / الحراصي إذ يترجم توجهات السلطان..

الحراصي إذ يترجم توجهات السلطان..

عروبة الإخباري _ كتب سلطان الحطاب
أتابع نشاط الوزير عبدالله بن ناصر الحراصي وزير الإعلام في سلطنة عُمان منذ فترة طويلة وأثناء ترددي على السلطنة في زيارات عديدة أثمرت كتابي عن (السلطنة والسلطان) وكتاب عن (الدبلوماسية العمانية في نصف قرن) مازال ينتظر الطبع.. فصلتي بالسلطنة منذ سنوات طويلة، وكنت التقيت الشاب النشط الدكتور عبد الله الحراصي اكثر من مرة وفي مناسبات لوزارة الإعلام و ايضا في معرض الكتاب الذي ظل السلطان هيثم بن طارق يحرص على ديمومته ويرعاه منذ كان وزيرا للثقافة والتراث..
الوزير الحراصي الذي تكيف مع الموقع واستلهم الواجبات المرتبطة به سجّل اكثر من هدف في مرمى العمل، وذلك أيضا لثقة السلطان به وتفويضه وانابته بأعمال مميزة اخرها رعاية احتفال السلطنة بيوم المرأة العماني ، اذ جسد السلطان في المناسبة إيمانه الراسخ بدور المرأة بشكل عام والمرأة العُمانية بشكل خاص، نتاج شراكتها الفاعلة والمتطورة، ولذا شهد نشاط المرأة العُمانية شراكة حرم السلطان هيثم بن طارق التي تعد شراكتها بإضافة نوعية لجهود المرأة العُمانية ، فقد ظهرت حرم السلطان ” عهد بنت عبد الله بن حمد البوسعيدية ” في الحياة العامة لأول مرة، وهذا ما يشجع النساء العُمانيات لدور أوسع في استمرار بناء نهضه عُمان…
لقد لفت انتباهي توجيه السلطان هيثم بن طارق في ذلك، وهذا امتداد لما كان السلطان الراحل قابوس طيب الله ثراه قد حرص عليه في اشراك المرأة العُمانية بالحياة العامة، وقد جاءت كلمة الوزير الحراصي لتؤكد ذلك بقوله: اننا نعيش نهضة متجددة في ظل القيادة الحكيمة للسلطان هيثم بن طارق، واضاف : لا توجد نهضة الا بجهد لم يضعه الرجل العُماني فقط بل كانت المرأة العُمانية حاضرة ايضا في كل مجالات التنمية و بتعاون الجميع رجالا و نساء، سيكون المستقبل اكثر ازهارا وفرحا والقا وجمالا…
لقد رأيت بنفسي حين كنت من خلال موقعي كرئيس تحرير صحيفة يومية اردنية كيف تنتخب المرأة العُمانية، وكيف ترشح نفسها على مستوى المجالس السيادية الاستشارية وحتى البلديات، فالذهاب الى الصناديق لفرز الطاقات الشابة والقادرة مسألة طبيعية ظلت السلطنة تحرص عليها وظل الإعلام العُماني النشط يبرزها…
الوزير الذي كسب ثقة السلطان برز جهده بسرعة وبشكل ملموس أيضا في مناسبة أخرى، وهي حفل تكريم الفائزين بجائزة السلطان قابوس التقديرية للثقافة والفنون والآداب في دورتها الثامنة المخصصة في التنافس لعموم العرب، وقد وزعت الجوائز وحجبت من لا تحمل التأهيل، وظل دور وزارة الإعلام في هذا المجال الذي أكسبه نشاط الوزير الحراصي مميزا في إضاءة نشاط السلطنة في الميادين الإنسانية العامة الواسعة التي وجه السلطان هيثم بن طارق اليها…
والمتابع للسياسات العامة العُمانية يلمس ذلك بوضوح، اذ تنطلق سياسات السلطنة في الداخل والخارج لتشكل انعكاسا واحداً واضحا في توظيف فائض قدرات السلطنة في بعد إنساني كان ممارسا ومازال، وها هو هذا الجهد المستأنف يطال الافراج عن رهائن امريكيين في اليمن، فقد ظلت السياسة الخارجية العمانية في تفاعلاتها السلطانية موقع أمل لكثير من الأطراف الدولية التي رأت في سياسات السلطنة المحايدة بإيجابية اسنادا لطلبات دولية ذات طابع انساني، فقد كانت السلطنة من قبل ساهمت في اطلاق سراح أسرى و رهائن اجانب امريكيين وفرنسيين من ايران وغيرها، كما مكنت كثيرا منهم وغيرهم من العودة إلى ديارهم بعد وصولهم الى مسقط والثناء على دورها…
هذه صورة سلطنة عُمان التي لم تتغير بل ازدادت توهجا في عهد السلطان هيثم بن طارق الذي يواصل نفس النهج و وبتجديد ملموس عن العهد السابق، ومن هنا جاء ثناء صحيفة الواشنطن بوست في 20/8/2020 على ما قام به السلطان هيثم بن طارق من تنظيم وهيكلة للجهاز الاداري للدولة ليضمن انطلاقة جديدة ظافرة ونشيطة، تواصل من خلالها سلطنة عُمان اقلاعها الى الاهداف المتوخاه ،وهو ما ظل السلطان هيثم بن طارق يحرص عليه في اطلاق الطاقات الشابة العُمانية عند الرجل والمرأة على حد سواء.. لقد كان المرسوم الصادر في هذا المجال ملبيا للطموحات العُمانية في التجديد ووضع حجر الزاوية لمرحلة جديدة تؤمن باطلاق الطاقات، وهذا ما توجه 28 مرسوما صبت كلها في تسمية الوزارات وتنظيمها، وذلك للتكيف ايضا مع المتغيرات الاقليمية التي فرضتها تحديات وباء الكورونا وأسعار النفط والأوضاع الاقتصادية..
لقد اراد السلطان من تجديد الجهاز الإداري وهيكلته ضمان استمرار قدرة سلطنة عُمان لمساهمتها الدولية الملموسة وبقاء السلطنة ذات قدرة مميزة على الحوارات وجمع الأطراف و نشر مبادئ وسلوكيات السلام، وهو ما لمسناه في توجهات السلطان وكلماته وتصريحاته منذ اللحظة الأولى لتوليه سلطاته..
وحتى في خطابه الأول الذي لم يخرج فيه عن ما ظلت سلطنة عُمان تؤمن به من دور في تكريس السلام وحسن الجوار ونشر قيم عدم التدخل في شؤون الاخر، والدعوة لمزيد من التعاون الدولي..
وزارة الإعلام اذن تنفذ هذه المبادئ و تحرص عليها في تفسير ونقل وتكريس والتبشير بنهج السلطان هيثم بن طارق والسلطنة الحديث لتظل الجهود السلطانية صاعدة وتظل الصورة العُمانية بنفس الإضاءة…

omman-m3rd5-2

omman-m3rd5-5

 

شاهد أيضاً

“ريما دوديـن” نائب مدير في البيـت الأبيـض

عروبة الإخباري _ كتب سلطان الحطاب      عين الرئيس الاميركي المنتخب “جو بايدن” الإثنين …

%d مدونون معجبون بهذه: