الرئيسية / اقتصاد / رجال الأعمال العراقيين ينظرون إلى الأردن كحاضنة لإستثماراتهم

رجال الأعمال العراقيين ينظرون إلى الأردن كحاضنة لإستثماراتهم

عروبة الإخباري – نظمت هيئة الإستثمار الأردنية وبالتعاون مع مجلس الأعمال العراقي منتدى إقتصادي أردني عراقي وبحضور نخبة من رجال المال والأعمال العراقيين والمهتمين بالإستثمار في الأردن من خلال تقنية الإتصال المرئي عن بعد، بعنوان (العلاقات الإقتصادية الأردنية العراقية والبيئة الإستثمارية والفرص المتاحة بين البلدين).

وشارك في اللقاء رئيس هيئة الإستثمار الدكتور خالد الوزني،ورئيس مجلس الأعمال العراقي الدكتور ماجد الساعدي وسفير جمهورية العراق لدى المملكة الأردنية الهاشمية السيد حيدر العذاري، وسفير المملكة الأردنية الهاشمية لدى جمهورية العراق الدكتور منتصر العقله، ومدير عام دائرة النافذة الواحدة وخدمات المستثمرين لدى الهيئة الوطنية للإستثمار في العراق السيد جميل العيسوي، وأعضاء مجلس الأعمال العراقي، ورئيس غرفة صناعة الأردن وعمان المهندس فتحي الجغبير وأمين عام هيئة الإستثمار السيد فريدون حرتوقه.

سفير جمهورية العراق لدى المملكة الأردنية الهاشمية السيد حيدر العذاري، أشاد بالعلاقات الأخوية التاريخية التي تربط بين البلدين الشقيقين، شاكراً الدولة الأردنية الهاشمية والتي بادرت وبتوجيهات سامية من جلالة الملك عبدالله الثاني حفظه الله بإرسال قافلة مساعدات طبية إلى جمهورية العراق لمجابهة جائحة كورونا التي تعاني منها جميع دول العالم.
وأضاف أن رجال الأعمال العراقيين ينظرون إلى الأردن كحاضنة لإستثماراتهم نظراً لما يشهده الأردن من تقدم وتطور في البيئة الإستثمارية، مثنياً على جهود هيئة الإستثمار والسفارة الأردنية لدى العراق على الجهود المبذولة في دعم الإستثمارات العراقية داخل الأردن.

رئيس مجلس الأعمال العراقي الدكتور ماجد الساعدي شكر الحكومة الاردنية على جهودها في تقديم كافة التسهيلات للمستثمر العراقي وجهود هيئة الاستثمار في مواصلة البحث عن حلول للمعوقات والتحديات التي تواجه المستثمرين العراقيين الذي يصل عددهم الى حوالي 3700 شركة تتنوع نشاطاتها ما بين قطاعات الصحة والسياحة والصناعة فضلا عن قطاع التجارة، وحسب الساعدي يصل حجم الإستثمار العراقي في الأردن إلى أكثر من 16 مليار دولار أمريكي.

وثمن رئيس مجلس الأعمال العراقي القرارات الحكومية في تحفيز الإستثمار، داعياً إلى بذل المزيد من الجهود لتذليل العقبات التي تحد من تدفق الإستثمارات وتوسعتها، خاصة أن الأردن يزخر بمزايا إستثمارية يجب العمل على إستغلالها لتشجيع المستثمرين لتوجيه إستثماراتهم إلى الأردن.

سفير المملكة الأردنية الهاشمية لدى جمهورية العراق الدكتور منتصر العقله قال أن الجهود الملكية السامية لجلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين المعظم وعمله الدؤوب والمتواصل كان له الأثر الأكبر في إكساب المملكة الأردنية الهاشمية السمعة الطيبة في المنطقة ودول الجوار، وإن ما يتمتع به الأردن من نقاط قوة كبيرة جاذبة للإستثمارات وفرص إستثمارية واعدة من شأنها خدمة السوق العراقي ساهمت في خلق بيئة أعمال جاذبة وجعلت من المملكة وجهة استثمارية في المنطقة.
مؤكداً أن السفارة الأردنية في جمهورية العراق وبالتعاون مع هيئة الإستثمار الأردنية على اتم الإستعداد لتقديم كافة الدعم والتسهيلات للمستثمر العراقي.

رئيس هيئة الإستثمار الدكتور خالد الوزني قال ان المستثمر العراقي يشكل ذخراً للاقتصاد الاردني وعامل جذب للاستثمارات العربية والاجنبية، وان المستثمر العراقي يعتبر مثالاً يحتذى به للمستثمر غير الاردني للنجاح الذي حققه في ظل مختلف التحديات والظروف.

مؤكداً ان الاهتمام بالمستثمر العربي والاجنبي من الاولويات التي تفضيها قيادة الدولة، وان المستثمر العراقي يحظى بخصوصية تاريخية نظرا لإسهاماته في تعزيز التجارة الداخلية والخارجية، مبيناً أن هيئة الإستثمار هي بيت المستثمر ومظلة الإستدامة والتمكين.

وأضاف رئيس هيئة الإستثمار ان الأردن ورغم جائحة كورونا التي كان لها أثر كبير على العديد من إقتصادات العالم، إلى أنه تم ترخيص 52 مشروع إستثماري جديد وترخيص 853 مشروع قام بأعمال توسعة وتطوير خلال الربع الثاني من عام 2020، وهذا يدل على قدرة الأردن على جذب وتطوير وتمكين الإستثمارات رغم الظروف التي مر بها العالم.

مشيراً الى الجهود المبذوله من مختلف الجهات الرسمية التي تبذل لتحسين الواقع الاستثماري في المملكة، وتهيئة المناخ الجاذب والمناسب للاستثمار، وأن هناك عمل مستمر لإيجاد حلول للتحديات التي تواجه المستثمرين.

واستعرض الوزني خلال اللقاء آليات تحسين وتطوير وجذب الاستثمار إضافة إلى أهم الفرص الإستثمارية الواعدة والجاذبة للمستثمر العراقي وفي العديد من القطاعات الإستثمارية.

مدير عام دائرة النافذة الواحدة وخدمات المستثمرين لدى الهيئة الوطنية للإستثمار في العراق السيد جميل العيسوي، أكد على العلاقة التشاركية والتعاونية بين هيئة الإستثمار الأردنية والهيئة الوطنية للإستثمار في العراق، مبيناً أن هناك إتفاقية لتشجيع الإستثمار بين البلدين تساعد على حماية الإستثمارات والصادرات بين البلدين، وقال نطمح إلى توحيد العلاقات التشاركية بين البلدين خاصة في مجال التبادل الإستثماري وضرورة زيادة التشارك بين القطاع الخاص الأردني والعراقي، كون العراق يزخر بفرص إستثمارية واعدة لرجال الأعمال الأردنيين.

رئيس غرفة صناعة الأردن وعمان المهندس فتحي الجغبير أثنى على اللقاءات الثنائية والتشاركية بين رجال الأعمال من القطاع الخاص الأردني والعراقي، داعياً إلى بذل المزيد من الجهود لتسهيل دخول الصناعات الأردنية إلى السوق العراقي خاصةً أن الصناعة الأردنية أثبتت منافستها في العديد من الأسواق العربية والعالمية.

شاهد أيضاً

تسجيل 549 اصابة جديدة بكورونا

عروبة الاخباري –موجز إعلامي حول فيروس كورونا المستجد COVID-19 في الأردن (صادر عن رئاسة الوزراء …

%d مدونون معجبون بهذه: