الرئيسية / سفارات / سفارة أذربيجان بعمّان تحيي الذكرى الثلاثين لأحداث «20» يناير

سفارة أذربيجان بعمّان تحيي الذكرى الثلاثين لأحداث «20» يناير

عروبة الإخباري – أحيت سفارة جمهورية اذربيحان لدى المملكة، مساء أمس الأثنين 20/1/2020 ، في مقر السفارة حفلا بمناسبة مرور الذكرى الثلاثين لإحداث 20 يناير التي وقعت في العام 1990، ضد الإستبداد الشيوعي.

ووصف سفير اذربيجان لدى المملكة راسم رضاييف  في الحفل الذي حضره رئيس جمعية الصداقة الاردنية الاذرية  عضو مجلس الأعيان مروان الحمود و دبلوماسيون واعلاميون وجالية اذرية، الاحداث الاليمة عندما هاجم الجيش الأحمر الحادي عشر التابع للإتحاد السوفياتي أنذاك المظاهرة السلمية المناهضة للإتحاد السوفياتي التي خرجت في باكو، بالدبابات والرشاشات الثقيلة، رغم أن الشعب الأذربيجاني قدم للسلطات السوفياتية خدمات وضحايا لا تحصى أيام الحرب العالمية الثانية. ووقف الحضور دقيقة صمت حدادا على شهداء مأساة 20 يناير .

وتحدث الحمود عن المناسبة وعن العلاقات الأردنية الاذرية كما تحدث السيد النور شاه حسينوف مستشار  سفارة اذربيجان لدى المملكة عن المناسبة الأليمة وعن تفاصيل الاعتداء البشع على اذربيجان.

وأشار الكاتب والصحفي الاستاذ سلطان الحطاب إلى أن الشعب الاذري يهتم بزيارة مقبرة الشهداء بهذا اليوم ويضع أكاليل الورود على عدد هائل من الذين ضمتهم المقبرة.
وتحدث عن الغزو السوفيتي الذي وقع في هذا التاريخ وعن القتل والتدمير والتشريد الذي لحق بالائريين
كما قال أن ردة الفعل السوفيتية لم تكن مماثلة تجاه جمهوريات استونيا ولتفيا والجمهوريات الاوروبية الاخرى التي جرى التعامل معها بأسلوب ناعم في حين خص الاتحاد السوفيتي الجمهوريات الاسيوية وخاصة اذربيجان بالقسوة الشديدة وكان للغزو أن أسس لعدوان ارضي على الارض الاذرية نتج عنه احتلال ارمينيا وبدعم من الاتحاد السوفيتي لاقليم ناغورنوكاراباخ..
وقال الحطاب أن أذربيجان الان تتقدم بخطى واسعة وثابتة على طريق البناء والتطور ،وتقيم علاقات مميزة مع العالم العربي والاسلامي .بفضل الزعيم القومي الراحل لأئربيجان حيدر علييف والرئيس الحالي الهام علييف الذي يسير بخطى مميزة نحو نهضة اذربيجان .

وتحدث السفير الدكتور موفق العجلوني عن الوقائع الدامية في باكو ، وأشار إلى أن ذلك اليوم كان أحد الصفحات المجيدة للتاريخ البطولي للشعب الأذربيجاني.
وأضاف إن الفظائع المرتكبة بحق الاذريين فشلت في قمع حركة الاستقلال المتزايدة، وعززت إرادة وعزيمة الشعب الأذربيجاني لاستعادة سيادة الدولة.
فيما قال الكاتب والمؤرخ عمر العرموطي أن العدوان والجريمة الدامية في حق المواطنين الأبرياء العزل، التي قام بها الجيش السوفييتي لم تضعف إرادة الشعب الأذربيجاني وقد التف حول قيادته في مقاومة ورفض الاحتلال السوفياتي .

وتم عرض فيديو قصير عن الذكرى الثلاثين لإحداث 20 يناير التي وقعت في العام 1990.

تصوير أشرف محمد

شاهد أيضاً

سفارة اذربيجان في عمّان تصدر بيان حول (أذربيجان والاقتصاد)

عروبة الإخباري – أصدرت سفارة جمهورية أذربيجان لدى المملكة الأردنية الهاشمية صباح اليوم بيانا صحقيا …

%d مدونون معجبون بهذه: