الرئيسية / رياضة / دورتموند يفتك بالبايرن ويتوج بطلًا للسوبر الألماني

دورتموند يفتك بالبايرن ويتوج بطلًا للسوبر الألماني

عروبة الإخباري – لقّن بوروسيا دورتموند، غريمه بايرن ميونخ، درسًا في فنون الكرة، بعدما تغلب عليه بهدفين دون رد، اليوم السبت، على ملعب سيجنال إيدونا بارك، ليُتوج بطلًا لكأس السوبر الألماني.

سجل هدفي فوز دورتموند الثنائي باكو ألكاسير وجادون سانشو، في الدقيقتين 48 و69، ليقودا أسود الفيستيفال للفوز باللقب بعد غياب دام 5 سنوات.

الشوط الأول

بدأت المباراة بإيقاع سريع منذ لحظاتها الأولى، ليصل دورتموند لمرمى الحارس مانويل نوير بفرصة هدف محقق بعد مرور 50 ثانية فقط، عن طريق ماركو رويس، الخالي من الراقبة، مسددًا صاروخية بيسراه، أبعدها نوير ببراعة إلى ركنية.

ورغم الهجوم الخاطف في اللحظات الأولى، تراجع دورتموند للخلف في الدقائق التالية، وسط سيطرة من الفريق البافاري على مجريات اللعب، لكن دون خطورة على مرمى الحارس مارفين هيتز.

وكاد أسود الفيستيفال أن يتقدموا بهدف أول بعد مرور 14 دقيقة، بعدما تلقى ألكاسير تمريرة بينية في وسط الملعب، ليخرج نوير من مرماه بغرابة، مما دفع المهاجم الإسباني لتسديد الكرة بسرعة نحو المرمى الخالي، لكن الكرة مرت بجوار القائم.
واستمر الزحف الأصفر نحو مرمى نوير، الذي أنقذ مرماه من هدف آخر محقق بتسديدة أرضية زاحفة، أطلقها جيريرو بيسراه من داخل منطقة الجزاء، لكن حارس البافاري أبعدها بقدمه ببراعة.

وفي الدقيقة 23، وصل البايرن بأول فرصة خطيرة على مرمى دورتموند عن طريق تسديدة كينجسلي كومان، الذي تهيأت له الكرة داخل منطقة الجزاء، ليسددها بقوة، لكن حارس أسود الفيستيفال أبعدها.

وبدا واضحًا اعتماد دورتموند على الكثافة الدفاعية وإغلاق المساحات أمام الفريق البافاري، مع الخروج بمرتدات سريعة، استغلالًا لتقدم لاعبي البايرن للأمام.

وأخطأ هيتز في التعامل مع إحدى الكرات العرضية، لتصل الكرة إلى كومان، الذي حاول توجيهها بالرأس داخل الشباك، لكنها جاءت ضعيفة، ليمسك بها حارس دورتموند.

وهدأت المباراة بشكل كبير في الدقائق الأخيرة من الشوط الأول، قبل أن يطلق الحكم صافرة النهاية، ليذهب الفريقان للاستراحة بتعادل بدون أهداف.

الشوط الثاني

ولم يُمهل دورتموند ضيفه سوى 3 دقائق فقط على بداية الشوط الثاني، ليباغته بهدف أول عن طريق ألكاسير، الذي تلقى تمريرة أرضية بعد مجهود فردي من سانشو، ليقابلها الأول بتسديدة أرضية خادعة فشل نوير في التصدي لها.

ومنع هيتز الضيوف من فرصة معادلة النتيجة، بعدما تصدى لتسديدة قوية من ليون جوريتسكا، ليحولها بيده إلى ركنية، قبل أن يمنع هدفًا محققًا من سكون شباكه، بعدما أبعد تسديدة لتوماس مولر من على خط المرمى.

وتحرك المدرب الكرواتي نيكو كوفاتش لمحاولة البحث عن حلول هجومية أخرى من دكة البدلاء، بالدفع بالمهاجم الشاب ألفونسو ديفيز بدلًا من توماس مولر، في الدقيقة 66، على أمل تعديل النتيجة.

وبعد ثوانٍ معدودة، قام جوشوا كيميتش بمجهود فردي رائع، باختراق منطقة الجزاء، بعدما راوغ كل من واجهه، قبل أن يتجاوز الحارس هيتز، لكن الكرات طالت عليه، لتضيع فرصة معادلة النتيجة.

وانطلق سانشو بالكرة من منتصف الملعب حتى وصل لمنطقة الجزاء، قبل أن يسدد كرة أرضية مرت بين أقدام نوير، ليضاعف النتيجة لأسود الفيستيفال بتسجيل الهدف الثاني.

وانطلق كومان بالكرة من الجانب الأيمن، مرسلًا عرضية متقنة إلى رأس روبرت ليفاندوفسكي، الذي قابلها بضربة رأسية قوية، لكنها ذهبت سهلة بين يدي هيتز.

وتراجع لاعبو دورتموند للخلف في الدقائق المتبقية، بينما عجز البايرن عن الوصول بفرصة خطيرة على مرمى هيتز، ليحافظ أسود الفيستيفال على تقدمهم حتى إطلاق صافرة النهاية بفوز صاحب الأرض (2-0).

شاهد أيضاً

الواعد روبليف يفجر مفاجأة ويطيح بفيدرر خارج سينسناتي

عروبة الإخباري – أطاح أندريه روبليف، بالسويسري المخضرم روجر فيدرر، من الدور الثالث لبطولة سينسناتي …

%d مدونون معجبون بهذه: