الرئيسية / رياضة / يوفنتوس يتأهل إلى ربع نهائي دوري أبطال أوروبا بفوزه على اتلتيكو مدريد

يوفنتوس يتأهل إلى ربع نهائي دوري أبطال أوروبا بفوزه على اتلتيكو مدريد

عروبة الإخباري – خطف يوفنتوس الإيطالي، بطاقة التأهل إلى ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، بعدما حول هزيمته في الذهاب (0-2) أمام أتلتيكو مدريد الإسباني، إلى انتصار ثمين في الإياب على أرضه بثلاثية دون رد.

ثلاثية السيدة العجوز، حملت توقيع البرتغالي كريستيانو رونالدو في الدقائق 27 و48 و86 من ركلة جزاء.

المحاولة الأولى في المباراة رغم أنها لم ترتق إلى اعتبارها فرصة حقيقية، إلا أنها شكلت خطورة داخل منطقة الجزاء، بعد مرور من سبينازولا في الجهة اليسرى، وتمريرة إلى ماتويدي الذي سدد الكرة لترتطم بالدفاع.

وأحرز كيليني، الهدف الأول ليوفنتوس في الدقيقة 4 من ركلة ركنية، أمسكها أوبلاك، قبل أن تسقط ويسددها كيليني في المرمى، قبل أن يلغي حكم اللقاء، الهدف لوجود خطأ على كريستيانو بعد تدخل على حارس الأتلتي.

وحاول اليوفي، فك التكتل الدفاعي لأتلتيكو مدريد أمام منطقة الجزاء، من خلال اللعب على الأطراف، مستغلًا كانسيلو في اليمين، وسبينازولا ورونالدو في اليسار، إلا أن دفاع الأتلتي ظل صلبًا في أول 20 دقيقة.

وجاءت المحاولة الأولى للضيوف في الدقيقة 21، بعد تمريرات بين لاعبي الروخي بلانكوس من الخلف إلى الأمام، لتصل الكرة إلى كوكي، الذي سدد تصويبة قوية خرجت فوق العارضة.

وسدد أتلتيكو مدريد، تصويبة جديدة في الدقيقة 24، عن طريق أنطوان جريزمان، تصدى لها تشيزني ببراعة، قبل أن يعود الحكم لاحتساب حالة تسلل على موراتا.

وتمكن يوفنتوس من تسجيل هدفه الأول في الدقيقة 27، بعد عرضية متقنة من بيرنارديسكي من الناحية اليسرى إلى أقصى اليمين، لتجد رونالدو الذي أسكن الكرة داخل الشباك، برأسية في المرمى.

وكاد بيرنارديسكي أن يضيف ثاني الأهداف في الدقيقة 32، بعد ركلة حرة من خارج المنطقة، سددها فيديريكو فوق العارضة، وعاد اللاعب ذاته بمحاولة جديدة وسدد مقصية، إلا أنها خرجت بعيدة عن المرمى.

وبرأسية جديدة عن طريق سبينازولا، ارتقى كريستيانو رونالدو فوق المدافعين وسدد رأسية مرت بجوار المرمى في الدقيقة 43 من عمر الشوط الأول.

وأنقذ يان أوبلاك مرماه ببراعة في الدقيقة 44، بعدما سدد كيليني كرة رأسية استغلها المدافع من ركلة ركنية، والتي كادت أن تكون الهدف الثاني لليوفي في اللقاء.

وكاد موراتا أن يخطف هدف التعادل في الوقت القاتل من الشوط الأول، بعد عرضية من الجانب الأيمن لأتلتيكو مدريد، تراجع ألفارو خطوة إلى الخلف وسدد رأسية علت العارضة، وسط غفلة من بونوتشي.

وعاد الدون البرتغالي ليسجل الهدف الثاني ليوفنتوس في الدقيقة 48، بعد عرضية من الجهة اليمنى، أسكنها رونالدو بالرأس داخل الشباك بنجاح.

وسدد البديل أنخيل كوريا، تصويبة قوية في الدقيقة 61 من خارج منطقة الجزاء، خرجت فوق عارضة يوفنتوس.

وأهدر ماريو ماندزوكيتش، فرصة ذهبية في الدقيقة 73، بعدما فشل مهاجم اليوفي في تسديد الكرة بطريقة صحيحة في المرمى، بعد عرضية متقنة من ميرالم بيانيتش من ركلة حرة ثابتة.

وأضاع مويس كين، فرصة خطيرة في الدقيقة 82، بعدما انفرد من بعد منتصف الملعب وسدد الكرة بقدمه اليسرى، على يسار يان أوبلاك حارس مرمى أتلتيكو مدريد، لتمر الكرة بجوار القائم.

وحصل بيرنارديسكي على ركلة جزاء في الدقيقة 84، بعد دفع من أنخيل كوريا، حولها رونالدو في المرمى، ليسجل ثالث أهدافه الشخصية، وثالث أهداف اليوفي في الدقيقة 86، لتنتهي المباراة بفوز اليوفي 3-0.

شاهد أيضاً

التعمري أفضل لاعب أجنبي بالدوري القبرصي

عروبة الإخباري – نال موسى التعمري نجم نادي أبويل القبرصي ومتخبنا الوطني لكرة القدم ، …

%d مدونون معجبون بهذه: