الرئيسية / رياضة / مانشستر يونايتد يلقي بتشيلسي خارج كأس الاتحاد

مانشستر يونايتد يلقي بتشيلسي خارج كأس الاتحاد

عروبة الإخباري – بلغ مانشستر يونايتد ربع نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي، بفوزه على مضيفه تشيلسي، حامل اللقب (2-0)، اليوم الاثنين، على ملعب “ستامفورد بريدج”، ضمن منافسات ثمن النهائي.

وأحرز هدفي اللقاء كل من، أندير هيريرا (ق31)، وبول بوجبا (ق45).

وبدأ مانشستر يونايتد المباراة مهاجما منذ الدقيقة الثانية، عندما أبعد مدافع تشيلسي دافيد لويز، كرة أرسلها لوكاكو أمام المرمى، قبل أن تصل إلى ماركوس راشفورد.

ورفع لاعب مانشستر يونايتد، نيمانيا ماتيتش، كرة عالية قابلها سمولينج برأسه، في مكان وقوف حارس تشيلسي، كيبا أريزابالاجا.

وفي الدقيقة 11، احتسب الحكم ركلة حرة مباشرة لتشيلسي، نفذها دافيد لويز، وتصدى لها حارس يونايتد سيرجيو روميرو، وتابعها بيدرو رودريجيز من اللمسة الأولى، لكن الحارس الأرجنتيني أنقذها على دفعتين.

وبعدها بدقيقة واحدة، تبادل نجم تشيلسي، إيدين هازارد، الكرة مع ماركوس ألونسو، ثم سدد بجوار القائم الأيسر.

وأطلق هيريرا تسديدة قوية نحو مرمى تشيلسي، تصدى لها كيبا باقتدار، ثم انفرد مهاجم البلوز هيجواين بمرمى يونايتد، لكن روميرو ضيق عليه الزاوية.

ورفع الظهير الأيمن، سيزار أزبيليكويتا، عرضية سدد هيجواين على إثرها الكرة برأسه، بجانب المرمى، في الدقيقة 17.

وهدأت الأمور نسبيا بعد ركلة حرة نفذها راشفورد، وسيطر عليها كيبا بسهولة، حتى الدقيقة 31، عندما أرسل بول بوجبا عرضية قابلها هيريرا، من وراء المدافعين، برأسه على يسار الحارس كيبا.

وأضاف بوجبا الهدف الثاني، في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، عندما انقض برأسه على عرضية راشفورد، وأودعها الشباك.

وتصدى المدافع سمولينج لمحاولة هيجواين، في الدقيقة 48، وأبعد ظهير يونايتد لوك شاو الكرة، قبل أن يصل إليها المندفع أزبيليكويتا.

واخترق هازارد من الناحية اليمنى، وسدد بيسراه كرة اصطدمت بمدافع، وعلت العارضة.

وأجرى مدرب تشيلسي، ماوريسيو ساري، تبديله الأول، بإشراك ويليان مكان بيدرو رودريجيز.

ورفض الحكم احتساب ركلة جزاء للبلوز، في الدقيقة 54، بعد الاستعانة بتقنية الفيديو.

ودخل روس باركلي إلى تشكيلة تشيلسي، بدلا من ماتيو كوفاسيتش، فيما أشرك مدرب يونايتد، أولي سولسكاير، مهاجمه التشيلي أليكسيس سانشيز، على حساب لوكاكو.

وهدأ إيقاع اللعب كثيرا، حيث حصن الفريق الضيف خطوطه الخلفية، وخرج ماتا من الملعب، ليدخل مكانه أندرياس بيريرا، في الدقيقة 77.

وظل اللعب سجالا بين الطرفين، دون وجود تهديد حقيقي على المرميين، لينهي يونايتد المباراة لصالحه (2-0)، وسط سخط واضح من جمهور أصحاب الأرض.

شاهد أيضاً

ليفربول يتأهل من معقل ميونيخ وخماسية لبرشلونة في مرمى ليون

عروبة الإخباري – تأهل ليفربول الانجليزي بجدارة إلى الدور ربع النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا …

%d مدونون معجبون بهذه: