الرئيسية / مقالات مختارة / الأحزاب الاردنية .. شبه وفاة سريريه / مالك حداد

الأحزاب الاردنية .. شبه وفاة سريريه / مالك حداد

malk-hdad

كيف من الممكن ان يتفاعل الشعب في منظومة الأحزاب لممارسة دور اكبر في الحياة السياسية والتي جميعاً ننشد ونتوق الى ممارسة هذه الحالة والتي يبدو اننا ولغاية الان غير مستعدين لتقبل الخوض بهذه التجربة
ينقصنا منظومة وعي ممنهجة من قبل الأجهزة الرسمية الحكومية وليس تشجيع جلالة الملك فقط فجلالته يوجه فقط
وهذا دوره الرئيس اما ما بقي من أدوات المشاركة فانها تقع على كاهل السلطة التنفيذية والتي ارى انها مقصره تماما اعتقدان بعض الجماعات من الأحزاب الحاليه يهمها فقط مبلغ الخمسون الف دينار وهذا خلل في ادارة الأحزاب فلا يعقل ان يتجمع عدد معين لكي نطلق عليه اسم حزب لقبض المبلغ
يجب ان يعلم المنتسبين لهذه الأحزاب ان هنالك رؤية وهدف والغاية من انشاء اَي حزب .
ان تعريف الحزب هو :
تنظيم قانوني يسعى للوصول إلى رأس السلطة التنفيذية في الأنظمة الديمقراطية وممارسة الحكم وفق البرنامج الحزبي السياسي والاجتماعي والاقتصادي.
اين نحن من هذا المفهوم ؟؟
نادى جلالة الملك عدة مرات بل وتمنى ان نصل الى مرحلة الحكومة البرلمانية والتي تنتج عن حزب وصل الى قبة البرلمان ضمن برنامج محدد وواضح يتقدم به نحو الاصلاح السياسي والاقتصادي والاجتماعي
اين نحن من هذا ؟؟؟؟؟

شاهد أيضاً

khaled-zubaidy

سلطات الاحتلال تتمادى دون رد / خالد الزبيدي

التصعيد الإسرائيلي الخطير في المسجد الأقصى وإخلائه من كافة الموظفين والمصلين، وإغلاق كافة أبوابه، أمر …

%d مدونون معجبون بهذه: