السفير الصيني يزور فيلادلفيا

thumbnail IMG 0003

عروبة الإخباري – أقام معهد كونفوشيوس فيلادلفيا التابع لجامعة (فيلادلفيا) في الأردن احتفالا بمناسبة حلول رأس السنة الصينية.
وقدم السفير الصيني لدى الأردن في كلمة خلال الاحتفال التهنئة للطلبة الدارسين للغة الصينية بالسنة الجديدة، متمنيا لهم السعادة والسرور وتحقيق الأماني خلال السنة.
وحث الطلبة على متابعة دراستهم والاستفادة من المركز الثقافي الصيني الذي سيتم افتتاحه خلال العام الحالي.
وأشار إلى عمق العلاقات الثنائية بين الصين والأردن في المجالات الاقتصادية والثقافية، مشيرا إلى أن الصين مهتمة بالتعاون الاقتصادي مع الأردن والاستثمار فيه.
من جانبه، قال رئيس الجامعةالاستاذ الدكتور معتز الشيخ سالم، إن الجامعة حريصة على التعاون مع الجامعات الصينية والإطلاع على ما هو جديد في الثقافة الصينية، مشيرا إلى إقبال الطلبة الأردنيين على تعلم اللغة الصينية.
وأضاف أن احتفال الجامعة بالسنة الصينية دليل على حرصها على تعليم الطلبة الدارسين للغة الصينية معاني هذه المناسبة.
وقال سالم “إن تعليم اللغة الصينية يعتبر خطوة مهمة على طريق تعزيز العلاقة بين البلدين وعلى طريق الاستفادة من التجربة الصينية في النهوض الاقتصادي والعلمي”.
وتم خلال الاحتفال تكريم مجموعة من الطلبة المتفوقين في دراسة اللغة الصينية، وقدمت فقرات فنية تضمنت عزفا على الات الموسيقية الصينية وعروضا لرياضة التاجي.
كما قدمت مجموعة من الطلبة قاموا بزيارة الصين العام الماضي من خلال مخيم صيفي لمدة 16 يوما انطباعاتهم عن الصين وشعبها وإطلاعهم على الأماكن السياحية والحضارية فيها.
وكان السفير الصيني قد افتتح جناح الكتب الصينية في مكتبة الجامعة، وشمل كتبا في الأدب والثقافة والسياسة والفلسفة والعلوم وغيرها.
وكان المدير الاردني لمعهد كونفوشيوس/ فيلادلفيا الدكتور محمد الغزو قد رحب في بداية الاحتفال بالسفير الصيني والحضور وقدم موجزاً عن تطورات اللغة الصينية في الجامعة للسنة الماضية 2017، وحذر الاحتفال مستشار الجامعة الاستاذ الدكتور مروان كمال ، ومستشار الرئيس الاستاذ الدكتور محمد عواد، ومستشار الرئيس للعلاقات الدولية الدكتور محمد عواد، وحشد من الطلبة.

thumbnail IMG 9861

 

شاهد أيضاً

تمريض فيلادلفيا تحصل على شهادة تقدير من الجمعية الفرنسية الخيرية

عروبة الإإخباري – من باب تفعيل الاتفاقية التي وقعتها كلية التمريض في جامعة فيلادلفيا مع …

اترك تعليقاً

%d مدونون معجبون بهذه: