طقس عاصف اليوم والزائر الأبيض غدا

tloouj

عروبة الإخباري – فيما تتأثر المملكة بمنخفض جوي عميق وبارد مصحوب بهطل الأمطار وتساقط الثلوج وشدة الرياح، اعتبارا من فجر يوم غد الأربعاء، وضعت أمانة عمان الكبرى سائر أجهزتها وكوادرها الفنية على أهبة الاستعداد للتعامل مع مختلف الطوارئ، بينما نبهت شركة “مياهنا” المواطنين إلى ضرورة حماية عدادات المياه من خطر التلف نتيجة البرودة المتوقعة.

وقال مركز “طقس العرب” إن المنخفض المتوقع سيكون مصحوبا بأجواء شتوية عاصفة، مع ازدياد احتمال تساقط الثلوج خلال ساعات عصر الأربعاء في المرتفعات الشمالية العالية، وهي جبال عجلون وجرش والتي يزيد ارتفاعها على 1200 متر، مضيفا إن الزائر الأبيض سيكلل المناطق المرتفعة من العاصمة عمان التي تزيد على 1000 متر مع ساعات ما قبل منتصف ليلة الأربعاء/ الخميس.
وأضاف أن الطقس اليوم يكون بارداً بشكل لافت في أغلب مناطق المملكة، و تكون درجات الحرارة دون مُعدلاتها لمثل هذا الوقت من العام بحوالي 6-8 درجات مئوية.
ومع ساعات الليل، يكون الطقس بارداً في أغلب المناطق، وشديد البرودة في جبال الشراه، مع ظهور كميات كبيرة من السُحب على ارتفاعات مُختلفة.
ويقترب من المملكة تدريجياً مُنخفض جوي، حيث يزداد تأثر المملكة بالفعالية الجوية المُرافقة له ويُحتمل هطل زخات محلية من المطر في بعض مناطق شمال ووسط المملكة.
أما في ساعات ما بعد مُنتصف الليل، فيتحول الطقس ليُصبح عاصفاً، وتهطل الأمطار في شمال المملكة لتمتد تدريجياً إلى أجزاء من المناطق الوسطى، وقد يصحبها حدوث الرعد وتساقدط البَرَد أحياناً.
وتكون الرياح جنوبية غربية مُعتدلة السرعة، تنشط تدريجياً عقب مُنتصف الليل وتصحبها هبات قوية أحياناً مع ساعات الفجر.
وتتراوح درجات الحرارة العظمى في مختلف أنحاء العاصمة ما بين7-10 درجات مئوية.
وبين “طقس العرب” أن المملكة تتأثر يوم الاربعاء بمُنخفض جوي عميق في طبقات الجو كافة يتمركز سطحياً فوق لبنان، مُترافق مع كُتلة هوائية شديدة البرودة وقُطبية المنشأ، لذا تنخفض درجات الحرارة نهاراً بشكل ملموس وتُصبح بذلك دون مُعدلاتها لمثل هذا الوقت من العام بحوالي 8-10 درجات مئوية.
ويكون الطقس بارداً إلى شديد البرودة وعاصفاً وماطراً في مُعظم مناطق المملكة، ويترافق ذلك مع حدوث العواصف الرعدية وتساقط زخات من البَرَد.
وتتحول الأمطار تدريجياً إلى ثلوج فوق المُرتفعات الجبلية العالية التي يزيد ارتفاعها على 1200 متر عن سطح البحر مع ساعات العصر، تمتد لاحقاً بقية النهار إلى المُرتفعات الجبلية العالية التي يزيد ارتفاعها على 1000 متر. أما في ساعات ليلة الأربعاء/الخميس، فيطرأ انخفاض حاد على درجات الحرارة، حيث تُلامس درجة الصفر المئوي في العديد من المناطق، ويكون الطقس عاصفاً وشديد البرودة وغائماً مع هطل الأمطار بغزارة في أغلب مناطق المملكة، تترافق مع حدوث الرعد وتساقط زخات البَرَد.
كما يُتوقع أن تسقط الثلوج فوق المُرتفعات الجبلية التي يزيد ارتفاعها على 800 متر عن سطح البحر، وفي أثناء الليل، يُتوقع أن تضعف الهطولات تدريجيا بشكل عام في مُختلف المناطق عدا الجنوبية منها، أما الرياح فتكون غربية إلى شمالية غربية نشطة إلى قوية السرعة، مع هبات شديدة على فترات.
وحذّر موقع “طقس العرب” من خطر تشكل السيول والفيضانات خاصة في الأودية والمناطق المُنخفضة نتيجة غزارة الأمطار، إضافة إلى خطر شِدّة سُرعة الرياح في أغلب المناطق، والتي قد تصل سُرعتها إلى 100 كم/ساعة.
كما حذر من خطر الانزلاق نتيجة تساقط زخات البَرَد والثلوج، بخاصة فوق المُرتفعات الجبلية العالية التي يزيد ارتفاعها على 1000 متر عن سطح البحر.
وحذر أيضا من تدني مدى الرؤية الأفقية نتيجة غزارة الهطل والضباب والغيوم المُلامسة لسطح الأرض، وكذلك في المناطق الصحراوية نتيجة الغُبار.
وأوضح المركز أن العاصمة عمان تختلف في ارتفاعاتها بشكل كبير، وتتراوح بين 700 متر عن سطح البحر أو حتى دون ذلك بقليل في منطقة وسط البلد شرقي العاصمة، في حين ترتفع إلى حدود 1100 متر تقريبا في منطقة صويلح شمال عمان. 
وتشمل المناطق المرتفعة من العاصمة عمان، كامل أحياء شمالها وجزءا كبيرا من غربها، وأجزاء محدودة من شرقها وجنوبها.
أما التوقعات الجوية خلال عطلة نهاية الأسبوع، فتعد مؤشرات “مبشرة نوعا ما” باستمرارية تأثير المنخفض الجوي والكتلة الهوائية شديدة البرودة المرافقة له، وبالتالي استمرارية فرص هطل الأمطار الغزيرة وكذلك الحال للثلوج فوق المرتفعات الجبلية العالية، والتي ستطال مجددا مرتفعات العاصمة عمان. 
وستنجم الملامح الواضحة عن المنخفض الجوي، نتيجة تموضع مرتفع جوي عميق فوق معظم أرجاء القارة الأوروبية اعتبارا من مساء أمس الاثنين، حيث تندفع من الدائرة القطبية الشمالية كتلة هوائية قطبية المنشأ وشديدة البرودة مباشرة باتجاه البحر الأسود وتركيا.
ونتيجة للأنظمة الجوية المناسبة، ينخفض الضغط الجوي بشكل حاد في منطقة الحوض الشرقي للبحر الأبيض المتوسط مع ساعات فجر وصباح الأربعاء، ما يدفع بجزء من تلك الكتلة الهوائية شديدة البرودة مباشرة إلى بلاد الشام بما فيها المملكة، بحسب “طقس العرب”.
واعتبر المركز أن تأثير هذا المنخفض سيكون جليا عبر انخفاض درجات الحرارة بشكل ملموس، إضافة إلى هبوب رياح غربية قوية السرعة، وتجدد هطل الأمطار في معظم مناطق المملكة تكون مصحوبة بالعواصف الرعدية وتساقط البرد.
من جهتها، حذرت دائرة الأرصاد الجوية من تشكل الصقيع في ساعات الصباح الباكر اعتبارا من الليلة.
وتوقعت “الأرصاد” أن تتراوح درجات الحرارة العظمى خلال الأيام الثلاثة المقبلة بين 9 و4 درجات مئوية، فيما تتراوح الصغرى بين 4 و1 درجة. 
من ناحيته، أعلن مدير وحدة الاعلام الناطق الاعلامي في وزارة المياه والري عمر سلامة أن كميات المياه التي دخلت السدود خلال الساعات الـ 24 الماضية، بلغت 420 ألف متر مكعب.
وقال إن تدفق كميات المياه الجديدة أوصل تخزين السدود الإجمالي الى حوالي 91 مليون متر مكعب من أصل سعتها التخزينية الكلية البالغة 325 مليونا.
ونبه سلامة إلى أن الهطل المطري لم يحقق تدفقا عاليا من الكميات الداخلة للسدود، عازيا ذلك إلى جفاف التربة في وقت تكون فيه درجة الامتصاص عالية، وبالتالي يكون الجريان بسيطا.
وأعرب عن أمله بأن يكون هذا الموسم من المواسم الجيدة، مشيرا إلى جودة كميات الأمطار الهاطلة في المناطق الشمالية، فيما لم تسجل مناطق الجنوب سوى كميات بسيطة جدا. 
وعول سلامة على مزيد من الهطل المطري خلال الفترات المقبلة، في ظل تنبؤات الأحوال الجوية التي تبشر بقدوم المنخفضات، والتي يتوقع أن تنعكس بشكل جيد على تخزين السدود.
وفيما لم يتجاوز مجموع كميات المياه التي دخلت السدود منذ بداية الموسم المطري ولغاية الان، أكثر من 6,5 مليون متر مكعب، وفرت الامطار الأخيرة ما مقداره يومان من السقاية على المزارعين، اضافة الى ان كميات الامطار المخزنة هي من المياه عالية الجودة، وستعمل على تحسين المياه الموجودة في السدود، مؤكدا سلامة الانعكاس الإيجابي لأي أمطار تهطل على المملكة في تحسين وتغذية المياه الجوفية. 
وفي سياق متصل، دعت شركة مياه الأردن (مياهنا) المواطنين إلى حماية عدادات المياه المكشوفة في عقاراتهم ومنازلهم تحسبا لحدوث موجات من الصقيع خلال الأيام القليلة المقبلة، ما قد يسبب إتلاف العدادات وبالتالي انقطاع المياه. وطالبت “مياهنا”، في بيان صحفي صدر عن المكتب الإعلامي أمس، المشتركين، بـ”اتباع الاجراءات الكفيلة بحماية عداداتهم من التجمد والتعرض للتلف، والمتمثلة بلفها بقطعة من الصوف الصخري ومن ثم بقطعة قماش أو وضعها داخل صندوق.
ونبه البيان إلى أن التعليمات تنص على “تحمل المواطن تكلفة إصلاح أو استبدال أي عداد يصاب بالتلف بسبب الصقيع”.
وأقرت الشركة خطة طوارئ على مدار الساعة للتعامل بسوية عالية مع الظروف الجوية المتوقعة خلال فصل الشتاء، مؤكدة جاهزية فرقها الفنية.
إلى ذلك، أكدت أمانة عمان أن جميع اجهزتها الفنية، سواء في الدوائر المركزية او مديريات المناطق وضعت على أهبة الاستعداد للتعامل مع المنخفض الجوي المقبل.
وشددت الأمانة على أن معظم اﻟﻤﺸﺎﻛﻞ اﻟﺘﻲ ﺗﻮاجهها في ﻤﺜﻞ ھﺬه الظﺮوف ھﻲ تسرب المياه ﻟﻠﻤﻨﺎزل جراء الضغط اﻟﻌﻜﺴﻲ ﻋﻠﻰ ﺧﻄﻮط اﻟﻤﺠﺎري، ﻤﺎ ينتج ﻋنه ضغط راجع ﻋﻠﻰ اﻟﻤﻨﺎزل، بخاصة ﻓﻲ التسويات.
ودعت مقاولي مؤسسات الخدمات ومقاولي قطاع الانشاءات للتعاون والتعامل بحس المسؤولية في إبقاء مجاري السيول وخطوط التصريف نظيفة، عبر اتخاذ الاجراءات التي تمنع انجراف مواد البناء امام المباني والمشاريع قيد الانشاء باتجاه خطوط التصريف أو العبارات أو مجاري الوديان.
وقال نائب مدير مدينة عمان للاشغال المهندس ياسر العطيات إن 25 آلية ستعمل في حال تساقط الثلوج على فتح الطرق، تتوزع بين كاسحات ثلوج ولودرات وكريدارات، وأن هناك ناثرتي ملح تم تأمينهما في مركزي الطوارئ ( تلاع العلي ورأس العين ) للتعامل مع حالات الانجماد في حال حصولها.
واضاف ان الامانة ستعلن حالة الطوارئ القصوى اعتبارا من مساء يوم غد الثلاثاء، وإن مركزي الطوارئ في تلاع العلي ورأس العين سيعملان في حال تساقط الثلوج على فتح الطرق الرئيسية، فيما تعمل مديريات المناطق على فتح الشوارع الداخلية.
وكشف العطيات عن تزويد المناطق بسيارات ذات محركات دفع رباعي يكون مناطا بها مهمات التدخل المباشر والسريع للتعامل مع اي طارئ، فضلا عن توزيع ماتورات شفط على مديريات المناطق.
من جانبه اكد نائب مدير مدينة عمان لشؤون المناطق والبيئة المهندس باسم الطراونة ان مديريات مناطق الامانة الـ22 باشرت منذ صباح اليوم باعادة تفقد شبكات تصريف مياه الامطار ومجاري الاودية، والمضخات العاملة داخل الانفاق.
واشار الطراونة إلى أنه تم تحديد مسار للآليات في الشوارع الرئيسية في كل منطقة للتعامل مع الحالة الجوية التي اعلنت دائرة الارصاد الجوية عنها.
واضاف إنه في حال تراكم الثلوج سيتم التركيز على تكثيف الآليات من كاسحات ثلوج ولودرات وكريدارات في مواقع تم تحديدها كمراكز للتحرك الى مناطق مجاورة ومحيطة تشهد ارتفاعا في نسبة الثلوج، ومنها حدائق الحسين، وصويلح، والجبيهة، وفي مركزي طوارئ تلاع العلي ورأس العين.

شاهد أيضاً

انخفاض حركة الطائرات القادمة والمغادرة من الأردن

عروبة الإخباري – يحيي الأردن والعالم، الثلاثاء، يوم الطيران المدني الدولي، في وقت قطعت فيه …

اترك تعليقاً

%d مدونون معجبون بهذه: