بدء فعاليات ملتقى الوعظ والارشاد الأول في الرصيفة

عروبة الإخباري – بدأت اليوم الخميس في غرفة تجارة الرصيفة فعاليات ملتقى الوعظ والارشاد الأول برعاية وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية الدكتور محمد نوح القضاة.

وأكد القضاة ان الوزارة ستعمل على تأهيل الأئمة لبث القيم والاحكام الاسلامية، فيما ستسعى الى تهيئة المجتمع لتقبل القيم، حيث اعتمدت خمسة اهداف تعمل على تحقيقها هي تعظيم الله في قلوب المسلمين، وتعظيم مكانة النبي الكريم، وتعظيم القرآن الكريم وتعظيم الأئمة والعلماء وحماية المواطن سلوكيا.

وبين ان الوزارة ستتبنى برامج محددة من أجل الوصول الى هذه الاهداف ترتكز على ترسيخ التعاون والتنسيق بين مختلف الجهات، مشيرا الى ان الاردن لا يشكو من قلة المال ولكن يشكو من أمانة الرجال.

وأكد أهمية مخاطبة من هم خارج المسجد اضافة الى من يؤم المساجد، حيث ان الأئمة ورثة الانبياء بالعلم والصبر على الأذى لأجل الله تعالى.

واشار الى انه سيعرض على مجلس النواب خلال المرحلة المقبلة قانون الزكاة الذي يهدف الى اقامة المشروعات وليس منح الأعطيات، حيث سيكون هناك مشروع لتمليك بعض الفقراء محال تجارية ويخرجون زكاة اموالهم من ريعها.

ولفت الى ان الوزارة تعمل على مشروع الدعوة في الوزارات من خلال تخصيص يوم لمن يرغب من الموظفين بما لا يؤثر على طبيعة أعمالهم من اجل تذكيرهم بالله، حيث سيكون ذلك عن طريق التعاون مع المدارس والجامعات والوزارات الأخرى.

وبين أن المستعمرين استهدفوا القرآن الكريم وبدأوا بتبني برامج ترمي الى عزل شباب وشابات المسلمين عن القرآن، واستهداف تحكيم الشرع نظرا لأن تحكيم الشرع يوجب العدالة .

واوضح ان المستعمرين حرصوا على عزلنا عن احكام الله، ثم البدء بعملية اطلاق الاحكام التكفيرية وتشويه صورة الاسلام السمح، مشيرا الى ان القوى المستعمرة لا يروق لها تفعيل دور الائمة وتعزيز مكانتهم، بل هناك توجه مركزي للتندر بالعلماء والمشايخ.

من جهته قال متصرف الرصيفة حجازي عساف، ان الدين الاسلامي يدعو الى التسامح ونبذ العنف والتطرف، مشيرا الى الحاجة للعلماء الذين يتبنون الطريق المثلى للدعوة والارشاد.

بدوره بين مدير اوقاف الرصيفة الدكتور مراد الرفاعي ان الملتقى سيستضيف على مدار عشرة ايام نخبة من علماء الاردن، حيث ستشهد الرصيفة حركة علمية وثقافية ودعوية من خلال تجول العلماء بين مساجدها واعظين وناصحين ومرشدين.

وطالب امام مسجد السنة الشيخ عبد المجيد أبو سل بضرورة توفير السكن للأئمة والخدم وتفعيل دور القرآن النموذجية وتأهيل الوعاظ والخطباء وعقد دورات تأهيلية لهم، واستحداث مراكز لتحفيظ القرآن وتسوير مقبرة مخيم حطين وعدم الاعتداء على اراضي مقبرة الرصيفة الجديدة اضافة الى شمول موظفي صندوق الدعوة بحملات الحج والعمرة.

وفي ختام افتتاح فعاليات الملتقى قام الوزير بتوزيع الدروع والشهادات التكريمية على مستحقيها وافتتح مسجد عبد الله عزام في منطقة حي الرشيد.

شاهد أيضاً

10 مسؤولين يكشفون تفاصيل خطيرة في قضية “الفتنة”.. مؤامرة لزعزعة الشرق الأوسط

عروبة الإخباري – نشر الكاتب الصحفي الأمريكي المخضرم ديفيد إغناشيوس مقالا في صحيفة الواشنطن بوست …

اترك تعليقاً

%d مدونون معجبون بهذه: