مبارك ونجليه والعادلي بقفص الاتهام لإعادة محاكمتهم

عروبة الإخباري – وصل الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك إلى قاعة المحاكمة في أكاديمية الشرطة، على متن مروحية هيليكوبتر من مستشفى المعادي العسكري. ويواجه إعادة المحاكمة بتهمة التورط في قتل متظاهرين وفساد، مع نجليه ووزير الداخلية و6 من معاونيه في العهد السابق.
ودخل مع نجليه علاء وجمال مبارك ووزير الداخلية الأسبق حبيب العادلى مع بقية المتهمين قفص الاتهام لانطلاق الجلسة، بعد حضور فريق الدفاع. وكان علاء وجمال نقلا مع العادلي من سجن المزرعة بمنطقة سجون طره إلى مقر الأكاديمية وسط حراسة أمنية مشددة؛ حيث تم نقلهم بواسطة مدرعتين، يرافقهما عدد من السيارات المصفحة وعربات الشرطة منذ خروجهم من منطقة سجون طره، مرورا بالطريق الدائرى وحتى وصولهم إلى مقر الأكاديمية.
وراح الرئيس السابق يلوح لبعض معارفه من الحضور .
وتوافد عدد من مؤيدى مبارك إلى أكاديمية الشرطة فى التجمع الخامس مقر إعادة محاكمة مبارك. ورفع المؤيدون صور الرئيس السابق مع العديد من البوسترات، في المقابل تجمع عدد من أهالي شهداء الثورة والضحايا الذين سقطوا.
وكانت المحاكمة الأولى للرئيس المصري المخلوع التي بدأت في اب/اغسطس 2011 أثارت اهتماما كبيرا في مصر والعالم العربي. وعاشت مصر لحظة تاريخية عند بدء المحاكمة الأولى، إذ كانت المرة الأولى التي يظهر فيها حاكم عربي أطاح به شعبه خلف القضبان أمام منصة القضاء.
وستعاد محاكمة مبارك ووزير داخليته حبيب العادلي وستة من كبار مسؤولي وزارة الداخلية السابقين، وهم جميعا متهمون بالتورط في قتل والشروع في قتل مئات المتظاهرين السلميين الذين نزلوا إلى الشوارع في القاهرة والإسكندرية والسويس وعدة محافظات أخرى إبان الثورة التي بدأت في 25 كانون الثاني/يناير 2011 وانتهت بإسقاط الرئيس السابق في 11 شباط/فبراير من العام نفسه.

شاهد أيضاً

رفض أردني مصري لأي مقاربة مستقبلية لا تضمن انسحابا إسرائيليا من كل قطاع غزة

استقبل نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي، الخميس، وزير الخارجية المصري بدر …

اترك تعليقاً