400 بوذي يهاجمون منازل ومساجد مسلمي الروهينجيا

عروبة الإخباري – هاجم حوالي 400 بوذي متطرف بعد منتصف ليلة الأمس منازل ومساجد مسلمي الروهينجيا في بلدة باقو الواقعة على مسافة 60 كم شمال رانغون، فيما لم تتدخل السلطات لمنع الاعتداءات.

وذكرت وكالة أنباء الروهينجيا أن المعتدين البوذيين دمروا مسجد ومدرسة دينية، وقتلوا عددًا من المسلمين الذي حاولوا الدفاع عن منازلهم ومقدساتهم.

وأضافت الوكالة أن الشرطة وقوات مكافحة الشغب كانت تراقب الاعتداء دون أي تدخل منها لمنعه، بحجة كثرة عدد المعتدين.

وقد ‏لوحظ أن أفراد الشرطة وقوات مكافحة الشغب تراقب هذا الاعتداء ودون تحريك أي ساكن

وتشير المعلومات إلى أن أكثر من 70 أسرة مسلمة تعيش في هذه البلدة، ويوجد مسجد واحد ومدرسة دينية واحدة يتعلم فيها أبناء ‏المسلمين التعليم الديني.‏

كما دمرت عصابة بوذية متطرفة مسجدًا، وعددًا من المنازل للمسلمين ‏ومحلاتهم التجارية في بلدة “واك ذاكون”، وذلك في منتصف الليل من يوم 24 مارس 2013.‏

وقام المعتدون بكسر جميع نوافذ المسجد بالحجارة، وكانت قوات الأمن غير قادرة على التعامل مع الهجمات الوحشية، ولم يلحظ ‏عليهم أي تحرك لإيقاف هذا الاعتداء.‏

كما قام العنصريون المعتدون بتخريب مدرسة إسلامية في قرية “كياو ياي”، وأيضًا حاول الإرهابيون البوذيون حرق مسجد قرية ‏‏”تاوك” في ولاية شان. وكان هذا أول مسجد في ولاية شان التي بناه الأتراك المسلمون منذ 260 عامًا.

شاهد أيضاً

الفصائل الفلسطينية تتفق من بكين على تشكيل “حكومة مصالحة”

أكد وزير الخارجية الصيني وانغ يي، الثلاثاء، حصول اتفاق بين 14 فصيلا فلسطينيا لتشكيل “حكومة …

اترك تعليقاً