“الشرق الأقصى الكورية” تؤمن الزعتري بـ 1000 كرافان

عروبة الإخباري – قال رئيس إذاعة الشرق الأقصى للبث الكورية إن حملة التبرعات الثانية التي اطلقتها الإذاعة ستؤمن اللاجئين السوريين في مخيم الزعتري بنحو 1000 كرافان لإيوائهم.

وقال خلال مقابلة مع وكالة الأنباء الأردنية (بترا) بحضور السفير الكوري في عمان شين هيون سوك، أن شركات كبرى في كوريا الجنوبية تبرعت لتأمين الكرافانات المصنوعة في الاردن للاجئين، مشيرا الى توابع الحملة التي اشتملت على حاوية بطانيات ولوازم مدرسية في طريقها الى الاردن.

وأشار كيم ان هذه الدفعة من الكرافانات تضاف للمرحلة الاولى التي استطاعت خلالها الإذاعة من خلال برنامج خصص لهذا الغرض تأمين المخيم بنحو 400 كرافان، مؤكدا أن تسليط الضوء على معاناة الشعب السوري اسهم بتوجيه الشركات الكورية للوقوف على عمق المأساة الإنسانية التي خلفتها الحرب.

وبين أن كبار رجال الاعمال في كوريا بحاجة لمعرفة اكثر للواقع الإنساني الذي يعيشه الشعب السوري ومعاناة اللجوء والتشرد، داعيا الى تكثيف الحملات الاعلامية التي تخاطب المجتمع الانساني في مختلف انحاء العالم، لاسيما كوريا.

واوضح كيم انه قام وعناصر من الحملة بزيارة مخيم الزعتري قبل ايام، وشاهد عمق المأساة التي خلفتها الحرب، مضيفا “ان الاردن يلعب دورا مهما في ايواء اللاجئين ورعايتهم وتوفير التسهيلات لهم بغية تخفيف معاناتهم”.

وحول السياحة الدينية أكد كيم أن إذاعته تبنت الترويج بين جمهورها الى زيارة الاردن باعتبارها مكانا آمنا ومستقرا ويحوي العديد من الاماكن الدينية والمقدسة، مشيرا الى ان التسهيلات التي يقدمها الاردن في مجال السياحة محفزة لاستقطاب المزيد من الزائرين والسواح.

واعتبر أن الجهود التي يتبناها جلالة الملك عبدالله الثاني في دعم حوار الاديان، لها اكبر الاثر في تحقيق التوازن، والتقاء اصحاب الديانات على قواسم مشتركة في اجواء من الاخوة الانسانية، مشيرا الى رسالة عمان وما تمثله من قيم التسامح.

من جهته اكد السفير الأردني في عمان شين هيون سوك أن ثمة جهودا تبذل من للتنسيق بين الجهات والشركات الكورية المتبرعة، لتحديد الاليات التي يتم خلالها جمع التبرعات، وتحديد الاحتياجات اللازمة للاجئين بغية التخفيف من معاناتهم.

15/3/2013

شاهد أيضاً

3lm-jo

الدغمي: الأردن تحمل سلسلة من الأزمات الدامية في سوريا والعراق وفلسطين

عروبة الإخباري – قال رئيس مجلس النواب عبد الكريم الدغمي، ان الرؤى الملكية كانت النبراس …

اترك تعليقاً

%d مدونون معجبون بهذه: