صفحة البداية صورة وخبر منصة زين للإبداع تحصد جائزة محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب

منصة زين للإبداع تحصد جائزة محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب

zain-mnsa2s

عروبة الإخباري - حصدت شركة زين الأردن جائزة محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب عن فئة أفضل مبادرة مسؤولية مجتمعية لدعم ريادة الأعمال على مستوى الوطن العربي - الفئة الذهبية، وذلك عن مبادرتها المبتكرة "منصة زين للإبداع".
وجاء تتويج زين الأردن إحدى شركات مجموعة زين الرائدة في أسواق الشرق الأوسط وأفريقيا خلال حفل تكريم الفائزين بالجوائز الذي أقامته مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة تحت رعاية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وحضره مندوبا عنه ولي عهد دبي الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم 2018 في مركز دبي التجاري العالمي.
وذكرت الشركة في بيان صحفي أن الرئيس التنفيذي في شركة زين الأردن أحمد الهناندة تسلم الجائزة خلال هذا التكريم، الذي جاء تقديرا للجهود التي قامت بها شركة زين الأردن من خلال منصتها للإبداع، والتي ساهمت من خلالها بتطوير بيئة ريادة الأعمال في المملكة.
وحصدت زين الأردن هذه الجائزة لما توفره منصّة زين للإبداع (ZINC) من منظومة متكاملة من برامج ومبادرات وأدوات تعمل على تعزيز مسؤولية ريادة الأعمال للشركة وتفعيل بيئة ريادية منافسة على المستوى المحلي والعالمي بالإضافة إلى إيجاد الشراكات الاستراتيجية التي تُعنى بتنمية الاقتصاد في مجال الريادة والابداع وتهدف إلى دفع عجلة التنمية الاقتصادية في المملكة وبناء مستقبل أفضل.
وفي تعليقه على تتويج زين الأردن بهذه الجائزة، قال نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي في مجموعة زين بدر ناصر الخرافي " نحن سعداء بهذه الجائزة، التي تضاف إلى سجلنا الحافل بالإنجازات في مجالات ريادة الأعمال، وكلنا فخر بأن هذا التتويج الإقليمي يبرز تألق منصة زين للإبداع في ما تقدمه للرواد من الشباب".
وأضاف الخرافي قائلا " منصة زين للإبداع توفر للشباب كل ما يحتاجونه من دعم ومساندة للنهوض بمبادراتهم، وتسويقها في بيئة الأعمال، حتى تصبح من المشاريع الفاعلة التي تنافس في المحافل الدولية، حيث تجسد هذه المنصة الحيوية جهود زين الرامية إلى دعم المبادرين من الشباب".
وأوضح الخرافي قائلا " نؤمن في زين بأهمية منح المبادرين من رواد الأعمال الفرص الحقيقية لتحقيق طموحاتهم وآمالهم، وهو أمر ينسجم تماما مع أهدافنا الخاصة بمشاريع الاستدامة لدينا، وتعزيز توجهاتنا نحو دعم قطاع ريادة الأعمال في كافة أسواقنا في منطقة الشرق الأوسط ".
من جانبه، علق الرئيس التنفيذي لشركة زين الأردن أحمد الهناندة: " كلنا فخر بحصولنا على هذا التكريم المميز من مؤسسة سمو الشيخ محمد بن راشد ال مكتوم والذي يضاف إلى إنجازات فريق زين الأردن من خلال منصة زين للإبداع، وجهودها المتواصلة لتوفير بيئة ايجابية وخصبة لتطوير ودعم ريادة الأعمال في الأردن ودعم الشباب الأردني وافكارهم الريادية تحقيقا لرؤية قدوتنا جميعا والداعم الأول للشباب والريادة صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني".
وتوجه الهناندة " بالشكر للشيخ محمد بن راشد ال مكتوم وولي عهده الشيخ حمدان بن محمد بن راشد ال مكتوم ومؤسسة محمد بن راشد على جهودهم الدائمة في دعم الريادة والابداع، ولاننسى شركائنا الاستراتيجيين لمنصة زين للابداع، ومجموعة زين ممثلة في مجلس إدارتها ورئيسها التنفيذي بدر الخرافي لإيمانهم بدور المنصة وبالتأكيد الشكر والاعتزاز الموصول لفريق عمل زين الأردن ومنصة زين للابداع والذين يسجل لهم هذا الإنجاز."
وتناولت لجنة التحكيم عدة معايير خاصة بقطاع ريادة الأعمال، والتي حصلت منصة زين للابداع فيها على تقيم متميّز أهّلها للحصول على هذه الجائزة المتميزة، إذ تضم هذه المعايير عدد الشركات الصغيرة أو المتوسطة التي تم دعمها وعدد الوظائف الناشئة من المبادرات الداعمة لمشاريع رواد الأعمال، وعدد المبادرات الداعمة للمشاريع الريادية والخدمات المقدمة من خلال منصة لرواد الأعمال بالإضافة إلى عدد البرامج المبتكرة في المنصة التي تم إطلاقها وتعتبر داعمة لمشاريع رواد الأعمال.
والجدير بالذكر أن منصة زين للابداع قامت منذ اطلاقها في العام 2014 بطرح سلسلة مبادرات وبرامج في مجالات مختلقة تتعلق بالريادة والابداع من ضمنها مسابقة "زين المبادرة"، وأكاديمية منصة زين للابداع، وتطبيق منصة زين للابداع وبرنامج تدريب منصة زين للابداع وملتقى عمان للريادة وعرض الأفكار المبتكرة على مستثمرين وإجراء العديد من الجلسات الحوارية في منصة زين للابداع وإنشاء برنامج تطوير الرياديات بالإضافة إلى تعميم تجربة منصة زين للابداع في عدة جامعات في مختلف المحافظات.
من ناحية اخرى، تعد مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة، والتي تعد جزءا من مبادرات محمد بن راشد ال مكتوم العالمية، الأولى من نوعها في المنطقة، والتي تعمل على مكافأة وتكريم رواد الأعمال المتميّزين. وخلال السنوات الماضية، تمّ تكريم العديد من ألمع رواد الأعمال الذين حظوا بهذه الجائزة الرفيعة تقديرا لإسهاماتهم تجاه المجتمع المحلي والصناعات الأخرى، كما تم تكريم أكثر من 114 فردا من رواد الأعمال الإماراتيين والعرب، وتكريم أكثر من 84 جهة داعمة للمشاريع الصغيرة والمتوسطة على مستوى العام العربي.
وتساهم الجائزة بوضع العديد من البرامج والسياسات التي تهدف إلى تحفيز الشركات الصغيرة والمتوسطة لتبني نماذج عمل مبتكرة ورفع انتاجيتها للمساهمة في تحقيق نمو اقتصاد وطني تنافسي مبني على المعرفة. وتحظى الجائزة بأهمية خاصة وبدعم متواصل من قبل الهيئات والدوائر المحلية والاتحادية، والقطاع الخاص من المؤسسات المالية والشركات المرموقة من خلال دفع المشروعات الصغيرة والمتوسطة للنمو وتعزيز مكانتها في ريادة الأعمال التي تشكل محورا رئيسا للحركة الاقتصادية والانطلاق بالمشروعات على المستويين المحلي والعالمي.