صفحة البداية اقتصاد استيتية: نعمل على فتح اسواق جديدة في الدول الافريقية ودول الاتحاد الاوروبي

استيتية: نعمل على فتح اسواق جديدة في الدول الافريقية ودول الاتحاد الاوروبي

s3d-istetea56

عروبة الإخباري - بيّن المهندس سعد استيتية عضو مجلس إدارة غرفة صناعة الأردن وممثل قطاع الصناعات الخشبية والأثاث ان القطاع الصناعي بشكل عام وقطاع الصناعات الخشبية والأثاث بشكل خاص واجه العديد من الصعوبات والتحديات التي فرضتها عليه الظروف السياسية وتبعاتها الاقتصادية في المنطقة والتي تمثلت في الحربين العراقية والسورية الأمر الذي أدى إلى اغلاق سوقين من اهم واكبر الأسواق التي تعتمد عليها الصادرات الأردنية بمختلف اصنافها، حيث شهدت صادرات القطاع انخفاضاً كبيراً خلال الفترة الماضية، كما اكد استيتية بأنه كان لزاماً البحث عن حلول من شأنها تعويض هذا الانخفاض اذ تم اتخاذ عدة اجراءات لزيادة حصة القطاع من حجم السوق المحلي، كان اولها توقيع مذكرة تعاون بين غرفة صناعة الاردن ممثلة بالمهندس سعد استيتية ونقابة المقاولين بالاضافة الى عقد لقاء تعارفي بين كل من مصانع الاثاث وجمعية الفنادق الاردنية، كما تم بحث توقيع مذكرة تعاون بين الغرفة وجمعية المستشفيات الخاصة الاردنية، وبين استيتية الجهود الكبيرة التي بذلت حتى حصلت الصناعة الوطنية على قرار حصر مشتريات الوزارات والمؤسسات الحكومية بالصناعة الوطنية الى جانب قرار الافضلية السعرية الذي يمنح الصناعة الوطنية افضلية سعرية بنسبة 15% في العطاءات الحكومية.
ووضح استيتية انه يتم العمل حالياً على فتح اسواق جديدة في كل من الدول الافريقية ودول الاتحاد الاوروبي من خلال الاستفادة من قرار تبسيط قواعد المنشأ مع دول الاتحاد، وذلك من خلال المشاركة في المعارض والزيارات والوفود التي يتم تنظيمها الى تلك دول لعرض الصناعة الاردنية وتوقيع اتفاقيات فيها.
وشدد استيتية على ضرورة المحافظة على الجودة العالية للصناعة الوطنية لضمان قدرتها على منافسة الصناعات المثيلة في تلك الاسواق، حيث اكد بأنه طالب مؤسسة المواصفات والمقاييس لوضع مواصفة اردنية لمنتجات قطاع الصناعات الخشبية والاثاث للحد من الصناعات المستوردة الرديئة وضمان منتج اردني ذو جودة عالية، بالاضافة الى تأمين ايدي عاملة فنية ماهرة ومدربة، وهذا ما تسعى اليه الغرفة من خلال انشائها لعدة مراكز تميز تخدم هذا الهدف.