صفحة البداية اقتصاد الملكية الأردنية تحقق نتائج تشغيلية إيجابية في الشهور الأربعة الأولى من السنة

الملكية الأردنية تحقق نتائج تشغيلية إيجابية في الشهور الأربعة الأولى من السنة

عروبة الإخباري - حققت شركة الخطوط الجوية الملكية الأردنية نتائج تشغيلية إيجابية خلال فترة الشهور الأربعة الأولى من العام الحالي مقارنة بذات الفترة من عــام 2016 على صعيد نمو أعداد المسافرين وزيادة معامل الإمتلاء لطائرات المسافرين وكذلك الشحن الجوي .

وقال المدير العام / الرئيس التنفيذي للملكية الأردنية كابتن سليمان عبيدات في بيان صحفي أن عدد المسافرين الذين نقلتهم الشركة على متن طائراتها للرحلات المنتظمة وغير المنتظمة خلال الفترة المذكورة إرتفع بنسبة 5% بالمقارنة مع الشهور الأربعة الأولى من العام الماضي، مشيراً إلى أن عدد المسافرين الذين نقلتهم الشركة زيادة بلغ حوالي 45 ألف مسافر، ليصل مجموع الركاب الكلي المنقولين خلال الثلث الأول من العام الحالي إلى مليون وثلاثة عشر ألف مسافر تقريباً .

وأضاف أنه نتيجة لهذه الزيادة الملحوظة فقد إرتفع معدل إمتلاء مقاعد الطائرات من 64% للشهور الأربعة الأولى من عام 2016 إلى 70% لفترة المقارنة من العام الحالي وبنسبة زيادة بلغت 10%، فيما إرتفع معدل امتلاء المواد المنقولة على طائرات الشحن الجوي وعلى السعة المخصصة للشحن في طائرات الركاب بنسبة 11% .

وعزا الكابتن عبيدات هذه الزيادة الملحوظة في أعداد المسافرين إلى الجهود الكبيرة التي بذلها العاملون في الشركة جميعاً لتقديم أفضل الخدمات الأرضية والجوية للمسافرين على جميع خطوط الشركة التي تشغل 25 طائرة حديثة لنقل المسافرين منها 7 طائرات من طراز بوينغ 787 (دريم لاينر) والتي أدخلتها الشركة مؤخراً وخصصتها للعمل على الرحلات طويلة ومتوسطة المدى، مبينا أن تحسناً ملحوظاً حصل خلال الشهور الأربعة الماضية أيضاً على معدل الدقة في مواعيد الاقلاع والهبوط والذي ارتفع من 77% في الشهور الأربعة الأولى من عام 2016 الى 81.4% في الثلث الأول من العام الحالي.

وأوضح أن القطاع التجاري في الشركة نفذ منذ نهاية العام الماضي وما زال العديد من المبادرات والحملات التسويقية التي أحدثت أثراً إيجابياً عند المسافرين والجمهور من شتى أنحاء العالم وبالتزامن مع سعي الشركة لتطوير خدماتها وتقديم منتجاتها للمسافرين بأسعار معقولة لاقت منهم الإستحسان والقبول، لافتاً إلى أن السياح القادمين إلى الأردن على متن طائرات الملكية الأردنية خلال هذه الفترة يشكلون نسبة كبيرة من العدد الكلي للمسافرين خلال فترة الثلث الأول من العام الحالي .

وعبّر كابتن عبيدات عن شكره وتقديره لكافة العاملين في الملكية الأردنية، مثمناً مساعيهم الحثيثة لإحداث هذا التحول الإيجابي في النتائج التشغيلية للشركة، معرباً عن تفاؤله في أن تحقق الشركة، بالرغم من التحديات والمنافسة الشديدة، المزيد من النمو في أعداد المسافرين والشحن ورفع مستوى ملاءة الطائرات في باقي شهور السنة، سيما ونحن مقبلون على فترة الذروة التي تشهد موسم الصيف والعطلات المدرسية ورحلات العمرة والحج وتزايد النشاط في أعداد المسافرين على جميع مقاطع الشبكة، وبما يؤمّل أن ينعكس إيجابياً على النتائج المالية للشركة مع نهاية العام الحالي .