صفحة البداية عربي ودولي زعيم المعارضة في إسرائيل يمتدح النظام السعودي ويصفه بالثوري

زعيم المعارضة في إسرائيل يمتدح النظام السعودي ويصفه بالثوري

عروبة الإخباري - في ثاني حوار تطبيعي لصحيفة ايلاف مع زعيم المعارضة الإسرائيلية ، قطار التطبيع السعودي مع اسرائيل يشق طريقه بسرعة؛ وخاصة في مجال الاعلام حيث يمضي في المسلسل على المكشوف ؛ فقد نشرت صحيفة "ايلاف" السعودية امس حوارا جديدا مع مسؤول اسرائيلي هو الثاني لها في اقل من شهرين؛ مما يؤكد "تآلف" صحيفة "ايلاف" مع المسؤولين الاسرائيليين.

ففي إطار سلسلة الحوارات التي تجريها صحيفة إيلاف الإلكترونية، مع مسؤولين وسياسيين إسرائيليين، أجرت الصحيفة حوارا مع زعيم المعارضة الإسرائيلية إسحاق هيرتسوغ، مدح فيه النظام وطالب بمنح السعودية مكانة خاصة في الأماكن المقدسة بمدينة القدس.

وقال هيرتسوغ، بحسب الصحيفة المملوكة للإعلامي السعودي عثمان العمير المقرب من الديوان الملكي: "هناك دور كبير للسعودية في هذه المرحلة، وأنا أحترم كثيرا خطوات النظام، واعتقد أنه أحد الثوريين الكبار في الشرق الأوسط، وممنوع أن نترك هذا المسار، وعلينا مساعدة السعودية على إحياء العملية السلمية مع الفلسطينيين".
وحول مدى قدرة السعوديين على إقناع الفلسطينيين بالعودة مرة أخرى للمفاوضات بعد قرار ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، أضاف: "أعتقد أن السعوديين حاولوا كثيرا في السنوات الأخيرة التأثير في المسألة، كما فعلت الإمارات والرئيس المصري وملك الأردن، وما زال الجميع يحاولون، لكن لا قيادة على رأس هذه المجموعة ليقول للجميع: ادخلوا إلى الغرفة للاتفاق .. لا توجد قيادة تجلس للنظر مليًا في الأمر".

ودعا هرتسوغ الجميع إلى التروي بعد إعلان ترامب، وأخذ جملته أن "حدود السيادة الإسرائيلية في القدس تحدد بالمفاوضات" أرضية للمفاوضات. وطالب المجتمع الدولي بمساعدة العاهل الأردني على وقفته الشجاعة والإنسانية باستضافة مليون لاجئ سوري، على الرغم من أوضاع بلاده وعدم الاكتفاء بالكلام، كما أنه ثمن عاليا مواقف نظامي السعودية والإمارات وتوجهاتهما ووصفها بالمثيرة للإعجاب والمشاعر، وامتدح الحكم في السعودية واصفا إياه بأنه أحد الثوريين في الشرق الأوسط، وأنه يصنع تاريخا جديدا في المنطقة.